المحتوى الرئيسى

العريان: مبارك احتل مصر والجيش حررها

05/14 16:27

أشاد عصام العريان نائب رئيس حزب "الحرية والعدالة" وعضو جماعة الإخوان المسلمين بالجيش المصري، واصفا إياه بالمحترف والذي رفض إطلاق الرصاص على شعبه، وبدوره في تخليص مصر من الرئيس السابق حسني مبارك الذي كان يحتل البلاد بمساعدة أمريكية.وأضاف إن الجيش المصري هو من ساعد في التخلص من احتلال مبارك لمصر، فبعد أن رأى الجيش ملايين من الشعب المصري في الشوارع ورغم محاولات الإدارة الأمريكية منح مبارك المأوى والملاذ كما تفعل مع عدد من الأنظمة الأخرى مثل نظام معمر القذافي في ليبيا وعلى عبد الله صالح في اليمن، إلا أن الجيش رفض كل الضغوط وأصر على تلبية مطالب شعبه، وتطهير البلاد من الفسدة والمفسدين.وتابع العريان إن الجيش المصري هو جيش محترف جدًا، فقواته لا تتحمل مسئولية إطلاق النار على الشعب المصري، وهو حريص جداً على نقل السلطة إلى الشعب المصري من خلال إجراء انتخابات حرة ونزيهة، وهذا أمر مهم للغاية بأن يكون الجيش المصري هو من يدعم الديمقراطية في مصر. وهذا هو الجيش الجديد لمصر، فمعظم من كانوا في الجيش المصري ممن كانوا زملاء الراحل جمال عبد الناصر استشهدوا في حرب أكتوبر عام 1973، فقوات وعناصر الجيش المصري الحديث لم تفسدها سياسة النظام القديم، وليس لديهم أي طموحات في تولي السلطة في مصر، فمعظمهم درسوا وتعلموا في الولايات المتحدة، وتحدثوا مع العديد من المسئولين في الولايات المتحدة، كما حصلوا على تعليم جيد هناك، وهم من وجهة نظري يشعرون بالمسئولية نحو القومية، فمنذ البداية أكدوا على أنهم لا ينوون أن يبقوا في السلطة أو أن يظلوا لفترة طويلة بها.وعن رؤيته لمصر الجديدة قال العريان :" يجب أن تكون دولة ديمقراطية، قائمة على نظام برلماني، متعاونة مع المنطقة والعالم، فنحن لدينا قيم مشتركة، كما أننا مستعدون للديمقراطية ونحارب من أجل الحرية".وعن علاقات مصر الجديدة بأمريكا قال العريان:"بالطبع نود ذلك، ويتعين على الولايات المتحدة احترام استقلال مصر، فنحن لا نحب أن يتم انتهاك السيادة المصرية، كما بدأنا حديثنا عن انتهاك الولايات المتحدة لسيادة باكستان.. فالشعب المصري ليس لديه أي مشاكل مع الولايات المتحدة ، إلا أنه قد يكن بعض المرارة بسبب تأييدها لنظام مبارك الذي دام لمدة ثلاثين عاماً بدون أي إنذار له عن انتهاكاته لحقوق الإنسان". 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل