المحتوى الرئيسى

"الاندبندنت " تتساءل : لماذا الصمت الاعلامي عن الوضع البحرين ؟!

05/14 16:15

لندن: تعليقا له على الاوضاع في البحرين ، تسائل الكاتب الكبير روبرت فيسك في صحيفة "الاندبندنت" البريطانية، لماذا لا يوجد احتجاج على ممارسات الطغاة هناك من قبل وسائل الاعلام الدولية ؟.واوضح فيسك إلى أن الدبلوماسي الأمريكي كريستوفر هيل كتب منذ أيام أن مفهوم أن يكون للديكتاتور السلطة المطلقة في إساءة معاملة شعبه، أًصبح مفهوما غير مقبول.واستطرد الكاتب قائلاً لكن ما لم يذكره هيل أن هذه المقولة صحيحة إن لم تكن تعيش في البحرين، مضيفا أن العائلة الحاكمة في هذه الجزيرة الصغيرة تحكم أغلبية شيعية، وقابلت الاحتجاجات المطالبة بالديمقراطية بحملات قتل وتعذيب واعتقال أطباء كانوا يقومون بعملهم لإسعاف المصابين من المحتجين.وتساءل فيسك: ما هو رد الفعل الغربي تجاه ذلك؟ ويجيب الصمت.. فالصمت برأي فيسك، كان غلاف وسائل الإعلام الأمريكية وكان واضحاً في وسائل الإعلام الأوروبية وبشكل خاص البريطانية، بل وللأسف الشديد طال الصمت وسائل الإعلام العربية أيضاً.وأشار الكاتب بشكل خاص إلى قناة "الجزيرة" القطرية التي تقوم بتغطية إعلامية وصفها بالممتازة لقضايا الشرق الأوسط، ولكنها لم تفعل هذه المرة، وعلق ساخراً ربما لأن أمير قطر لا يريد أن يقلل من شأن قناته التلفزيونية عن طريق الاهتمام بهذه القضية.وانتقد فيسك ما يراه صمتاً من الدول الغربية إزاء ما يحدث في البحرين، فيتهم الحكومة البريطانية بالصمت لأن البحرين أحد أصدقائها المقربين في الخليج، ولأن آلاف البريطانيين يعملون ويعيشون في المملكة.وأشار فيسك إلى أن الولايات المتحدة ورئيسها باراك أوباما لديه سبب وجيه للصمت، فالبحرين تستضيف على أراضيها الأسطول الأمريكي الخامس، ولذلك لن تجد وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون تتحدث عن آل خليفة مثلما تتحدث عن الرئيس السوري بشار الأسد وتوجه انتقادات حادة إليه.ويتساءل فيسك، لماذا الصمت؟ هل نحن، ويقصد الغرب، مدينين لدول الخليج؟، ويخلص للقول إن هؤلاء العرب قوم شرفاء وسيفهمون إذا وجهت لهم الانتقادات بحسن نية.تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       السبت , 14 - 5 - 2011 الساعة : 12:24 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  السبت , 14 - 5 - 2011 الساعة : 3:24 مساءً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل