المحتوى الرئيسى

صحيفة: الأمريكيون غاضبون من اوباما بسبب اسعار النفط والغاز

05/14 15:17

محيط ـ منار صالحواشنطن: ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" السبت أن الرئيس الامريكى باراك اوباما يواجه عاصفة من الغضب من قبل الشعب ورجال الاعمال بسبب ارتفاع اسعار النفط والغاز.واضافت الصحيفة في عددها الصادر اليوم ان تلك الانتقادات هى فقط جزء من شكاوى الناس الذين يقولون ان اوباما يتقيد بتنمية الطاقة المحلية فى حين يدفع المستهلكين اسعار شبه قياسية لضخ الغاز.من ناحية اخرى، اصدر مجلس النواب ثلاثة مشاريع قوانين خلال الايام العشرة الاخيرة والتي من شأنها توسيع وتسريع التنمية المحلية بشكل كبير في مجال النفط.ونقلت الصحيفة الامريكية عن مسئولين امريكيين ان اعلان الرئيس اوباما في خطابه الاسبوعي عن خطة لتوسيع انتاج النفط محليا ، جاء كرد على الهجمات والانتقاضات بشأن ارتفاع الاسعار.واضافت الصحيفة انه فى الواقع لم يكن هناك اى تأثير ملموس بشان خطاب اوباما ، فالاسعار مازالت مرتفعة ولم يتم التنقيب عن ابار جديدة كما قال الرئيس اوباما .وكان الرئيس أوباما جدد إستراتيجيته لمواصلة توسيع إنتاج النفط محليا فى الولايات المتحدة بطريقة مسئولة وآمنة فى إطار خطته طويلة الأجل لحشد الطاقات المتاحة لخفض اعتماد أمريكا على النفط الأجنبى .وقال أوباما، فى خطابه الأسبوعى للشعب الأمريكى الذى تم بثه عبر الإذاعة والانترنت اليوم ، إنه وجه وزارة الداخلية الأمريكية لبيع تصاريح إيجار سنوى لمناطق احتياطى النفط الوطنى فى ألاسكا ، مع مراعاة استبعاد المناطق الحساسة ، بهدف تسريع تقييم موارد النفط والغاز فى أواسط وجنوب المحيط الأطلسى ، وإيجادحوافز جديدة للصناعة لتطوير المناطق المؤجرة الغير مستخدمة البرية منها والبحرية.وأوضح أوباما أن الإدارة الأمريكية ستمد فترة إيجار المناطق المؤجرة فى خليج المكسيك والتى كانت قد تتأثر بالوقف المؤقت لأنشطة التنقيب لإعطاء الشركات المزيد من الوقت لمواجهة إجراءات زيادة السلامة للتنقيب والحفر، إضافة إلى تمديد فترة إيجار بعض المناطق قبالة ساحل ألاسكا.وأشار أوباما إلى أنه يقوم بإنشاء مجموعة عمل مشتركة جديدة بين الوكالات لضمان وفاء المشاريع الإنمائية بالقطب الشمالى بمعايير الصحة والسلامة والمعايير البيئية.ونوه أوباما بأنه يدرك أن إرتفاع أسعار الغاز والبنزين خلال الأشهر القليلة الماضية وضع ضغطا إضافيا على العائلات الأمريكية ، مشيرا إلى أنه بينما لا توجد أى حلول سريعة لهذه المشكلة، فإنه يجدر إتخاذ هذه الخطوات جنبا إلى جنب مع إلغاء إعانات دافعى الضرائب لشركات النفط بمبلغ 4 مليارات دولار سنويا والقضاء علىأعمال التلاعب فى مجال البنزين والوقود داخل السوق الأمريكىتاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       السبت , 14 - 5 - 2011 الساعة : 12:20 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  السبت , 14 - 5 - 2011 الساعة : 3:20 مساءً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل