المحتوى الرئيسى

صحف القاهرة: سوزان مبارك في الحبس.. و«العيسوي» يبرئ «فلول النظام» من أحداث إمبابة

05/14 13:13

«حبس سوزان مبارك» كانت هي الجملة الأكثر تكرارا في عناوين صحف القاهرة ليوم السبت، إذ احتل قرار حبس زوجة الرئيس السابق حسني مبارك 15 يومًا على ذمة التحقيق في قضايا تضخم ثروتها بطرق غير مشروعة، العناوين الرئيسية للصحف. وأبرزت صحيفتا «الأهرام» و«الوفد» إصابة سوزان بأزمة قلبية بعد صدور قرار حبسها، نقلت على إثرها إلى العناية المركزة بمستشفى شرم الشيخ الذى تقيم فيه وزوجها المحبوس احتياطيًا على ذمة اتهامه في عدة قضايا منها التحريض على قتل متظاهرين والكسب غير المشروع وغيرهما، منذ تقرر إحالتهما للتحقيق. وقالت الصحيفتان إن سوزان أصيبت بوعكة صحية بمجرد علمها بقرار حبسها الذى أصدره المستشار عاصم الجوهرى مساعد وزير العدل لشئون الكسب غير المشروع. وحصلت «الوفد» على تصريح خاص من اللواء منصور العيسوي وزير الداخلية قال فيه إنه لا يعرف بعد إذا كانت سوزان مبارك ستنقل إلى سجن القناطر لقضاء فترة الحبس الإحتياطى واستكمال التحقيقات، مضيفًا لـ«الوفد» أنه ينتظر قرار إدارة الكسب غير المشروع ليتحدد بعدها موضع حبسها. أما الدستور فضمت تغطيتها اتهامات جديدة لزوجة الرئيس السابق. حيث نقلت الصحيفة عن وكالات أنباء عالمية أن السيدة الأولى سابقا ضالعة فى تدبير أحداث إثارة الفتنة الطائفية التى تشهدها مصر حاليا. إلا أن متن الخبر لم يحتو أي تفاصيل حول هذه الإتهامات التى أبرزها العنوان. من التحرير: عاد ميدان التحرير إلى الصفحات الأولى لصحف السبت بعد عودة التظاهرات فيه يوم الجمعة. فأبرزت الصحف جميعها صورا للميدان الذى ارتفعت فيه لافتات الوحدة الوطنية، إلا أن المتابعات الإخبارية نفسها اختلفت بين الصحف. فبينما اكتفت «الأهرام» في صفحتها الأولى بصورة للميدان. حافظت فى الوقت نفسه على عادتها فى إبراز تصريحات قيادة الدولة من خلال مانشيت عريض ينقل تحذيرات المجلس الأعلى للقوات المسلحة من مؤامرة مدروسة تتعرض لها البلاد. وتحذير لمن سمّتهم رسالة المجلس رقم 51 المنشورة على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، «الفئة الضالة»، من قرب نفاذ صبر المجلس. أما «الدستور» فجاء عنوانها ليركز على شعارات الوحدة الوطنية ونبذ الفتنة التى رفعها المتظاهرون فى التحرير الجمعة. وقال العنوان الثانى لتقرير الدستور «أعلام فلسطين تزين الميدان وعناصر من حماس بين الحشود لدعم الانتفاضة». فيما قالت الوفد «مليونية الوحدة الوطنية تتحدى الفتنة» و«الثوار يطالبون بسرعة محاكمة الجناة وطرد سفير إسرائيل». وحدها «أخباراليوم» تجاهلت الميدان في صفحتيها الأولى والثالثة واكتفت بتقرير على صفحتها السادسة التي خصصتها لرصد كافة الأنشطة الاحتجاجية التى وقت الجمعة. وبينها أحداث مسجد النور التى تستمر للجمعة الخامسة على التوالى. حيث اجتمع أعضاء جمعية الهداية التى يرأسها الشيخ السويسى حافظ سلامة بالمسجد الواقع في حي العباسية بالقاهرة ليتهموا الولايات المتحدة وسفيرتها فى القاهرة بالحيلولة دون تنفيذ الحكم القضائى الخاص بتسليم المسجد للجمعية. وتحت عنوان «الفتنة الطائفية» خصصت «أخبار اليوم» صفحتها السابعة لتناول أحداث إمبابة التى أحرقت خلالها كنيسة وقتل فيها 12 مواطنًا وجرح 242 آخرين. ونقلت «أخبار اليوم» تصريحات خاصة للعيسوي نفى فيها ضلوع «فلول النظام السابق» فى تفجير أحداث الفتنة وهو تصريح يخالف ما أكده المجلس الأعلى للقوات المسلحة سواء في بياناته على «فيس بوك» أو من خلال  تصريحات أعضائه. وقال العيسوى لـ«أخبار اليوم» إن أحداث إمبابة جاءت عشوائية تماما وغير مخطط لها، إلا أن جميع الأطراف (مسلمين وأقباط) أسهموا فى إشعالها بسبب سوء الفهم والإحتقان الطائفى. الزحف لفلسطين نقلت كافة الصحف الصادرة السبت خبر اعتصام مئات من الشباب أمام كوبرى السلام بالقنطرة شرق احتجاجا على قيام القوات المشتركة من الشرطة والجيش بمنع الراغبين من الزحف إلى فلسطين من عبور الكوبرى إلى سيناء. «الوفد» خصصت صفحة كاملة لرصد فعليات ما سمي بـ«جمعة النفير والزحف». وضمت فيها متابعات للمظاهرة التى حاصرت السفارة الاسرائيلية الجمعة والتى طالب فيها ثلاثة آلاف متظاهر بطرد السفير الاسرئيلى. والمظاهرات التى خرجت بالاسكندرية وقنا ومحافظات أخرى لدعم الانتفاضة الفلسطينية الثالثة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل