المحتوى الرئيسى

أمريكي يحتفظ بجثة خطيبته أسبوع أملاً فى عودتها للحياة

05/14 13:04

قالت الشرطة الأمريكية في ولاية "كنساس" إنها تحقق في حادثة وفاة غريبة لسيدة في بلدة "ويتشيتا"، جرى العثور على جثتها في منزلها بعد موتها بأكثر من أسبوع، وكان خطيبها خلال ذلك الوقت معها في المنزل، معتقداً أن قوة إلهية ستتدخل لإعادة الحياة إليها. وذكرت الشرطة أن أقارب المرأة التي تبلغ من العمر 57 سنة، أخطروها بأنهم لم يتمكنوا من الاتصال بها منذ أكثر من أسبوعين، فتوجهت وحدة أمنية إلى منزلها للاستفسار عنها. ولدى وصول الوحدة إلى المنزل وجدت خطيبها، 54 سنة، في منزلها، وقد حرص على الطلب منهم عدم الدخول إلى الموقع وقال الملازم دوغ نولت، قائد قسم الشرطة في ويتشيتا: "عندما وصل رجال الشرطة للمنزل، كان هناك رائحة قوية في المكان، وقد حضهم هذا على التوسع في التحقيق." وأضاف نولت: "لم يحاول الرجل الموجود في المنزل استخدام القوة لمنعنا من الدخول، بل رفض أن نتجاوزه، ولذلك قام رجال الشرطة بمناورة لإزاحته عن الباب ودخول الموقع." ولدى دخول العناصر إلى غرفة نوم المرأة وجدتها ممددة على سريرها جثة هامدة، وقد ظهرت عليها آثار التحلل التي تدل على أنها توفيت قبل أسبوع على الأقل. ولفت نولت إلى أن خطيب المرأة لم يظهر ما يدل على وجود خلفيات جنائية للحادث، وقال إن ما أدلى به "أرشد المحققين إلى الاعتقاد بأنه كان يصلي عليها، وينتظر شكلاً من أشكال التدخل الإلهي، لإعادتها إلى الحياة من جديد." وبحسب الشرطة في ويتشيتا، فإن الأطباء سيجرون عملية تشريح دقيقة لمعرفة الأسباب الحقيقة لوفاة المرأة، أما خطيبها فقد جرى نقله إلى مستشفى لتقييم وضعه النفسي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل