المحتوى الرئيسى

إخلاء سبيل مدير أمن الدقهلية السابق وتأجيل القضية لـ21 يونيه

05/14 15:41

قررت محكمة جنايات المنصورة فى أولى جلساتها لمحاكمة المتهمين فى قتل المتظاهرين المشاركين فى ثورة 25 يناير بالمنصورة، أمس الجمعة، إخلاء سبيل المتهمين الأربعة اللواء أحمد على عبد الباسط مدير أمن الدقهلية سابقا وحاليا مدير أمن الإسكندرية واللواء عادل محمد البربرى مدير الإدارة العامة لقوات الأمن المركزى لمنطقة شرق الدلتا والرائد محمود مصطفى صقر رئيس وحدة تنفيذ الأحكام بقسم أول المنصورة والنقيب حسام عبد الرحمن بدوى الضابط بقوات الأمن المركزى بالدقهلية، وتأجيل نظر القضية إلى جلسة 12 يونيه القادم. عقدت الجلسة برئاسة المستشار منصور حامد صقر وعضوية المستشار أحمد فؤاد الشافعى والمستشار شريف محمد قورة والسكرتير رمضان السيد وتامر عبد المعبود. وواجهت المحكمة المتهمين بقرار الاتهام، وهو أنهم خلال الفترة من 26 /1 وحتى 31/1 /2011 اشتركا المتهم الأول والثانى بطريقتى التحريض والمساعدة مع بعض ضباط وأفراد الشرطة فى قتل المجنى عليه محمد أمين الباز عمداً مع سبق الإصرار، بأن عقدا العزم على قتل بعض المتظاهرين خلال أحداث التظاهرات السلمية التى بدأت اعتبارا من 25 يناير احتجاجا على سوء وتردى الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية والأمنية فى البلاد، وتعبيرا عن المطالبة بتغيير نظام الحكم، واتفقا فيما بينهما على تحريض بعض ضباط وأفراد الشرطة الذين تقرر اشتراكهم فى تأمين تلك المظاهرات فى الميادين المختلفة بمحافظة الدقهلية، بإطلاق أعيرة نارية وخرطوش على المتظاهرين بقصد قتل بعضهم ترويعاً للباقين لحملهم على التفرق، وساعدوهم على تنفيذ ذلك بأن أمر بتسليحهم بأسلحة نارية وخرطوش بالمخالفة للقواعد والتعليمات المنظمة لتسليح القوات فى مثل هذه الحالات، فقام بعض الضباط والأفراد بإطلاق أعيرة نارية من أسلحتهم صوب المجنى عليه أثناء سيره فى المظاهرة، قاصدين قتله ووقعت الجريمة بناء على هذا التحريض وتلك المساعدة. ونفى المتهمون قيامهم بقتل المتظاهرين مما تسبب فى حالة غضب شديدة من أسر الضحايا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل