المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:البنتاجون: تم استجواب زوجات بن لادن

05/14 03:57

وزير العدل الأمريكي: بن لادن قتل ولم يغتل قال وزير العدل الأمريكي إريك هولدر لبي بي سي إن الغارة التي شنتها قوات خاصة أمريكية على المجمع السكني الذي كان يختبئ فيه بن لادن في أبوت آباد بباكستان، التي أدت لمقتله، كانت مبررة قانونيا. .لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير" أحدث إصدارات برنامج "فلاش بلاير" متاحة هنا اعرض الملف في مشغل آخر اعلنت وزارة الدفاع الامريكية -البنتاجون- ان محققين امريكيين قاموا باستجواب زوجات زعيم تنظيم القاعدة اسامة بن لادن اللواتي كن معه عند مقتلة قبل بضعة ايام في بلدة ابوت آباد في باكستان. وقال البنتاجون ان الاستجواب جرى في باكستان اثناء وجودهما قيد الاحتجاز لدى السلطات الباكستانية. وكان البيت الابيض اعلن ان استجواب زوجات بن لادن بغرض الحصول على معلومات عن حياة بن لادن خلال وجوده في باكستان. لكن الناطق باسم البنتاجون لم يقدم معلومات اضافية عن فحوى الاستجواب او اذا جلسات استجواب اخرى ستتم. يذكر ان الشخصين الذين كانت يقومان بمهمة نقل الرسائل من والى بن لادن قتلا ايضا مع بن لادن مما اضاع فرضة استجوابهما. من جهة آخرى، قال مسؤول أمريكي إن أجهزة الاستخبارات الأمريكية تعكف على تحليل مضمون مفكرة خاصة بزعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن صادرها الجنود الأمريكييون. وأضاف المسؤول، الذي طلب عدم الكشف عن هويته، أن المفكرة لا تحتوي على أي معلومات شخصية وإنما أفكاره المتعلقة بشن عمليات. لكنه أشار إلى أن أهمية المفكرة تكاد لا تذكر بالمقارنة بكم المعلومات التي حصل عليها الأمريكييون من خمسة أجهزة كمبيوتر وأقراص مدمجة ونحو 100 من شرائح خزن المعلومات المحمولة، استولوا عليها من بيته. ومن المعلومات التي احتوتها المفكرة والوثائق الأخرى اعتزام بن لادن "قتل المزيد من الأمريكيين لإجبار واشنطن على سحب قواتها من منطقة الشرق الأوسط.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل