المحتوى الرئيسى

ستة انفجارات هزت ليبيا بعد كلمة القذافي وواشنطن تخيب آمال الثوار

05/14 10:23

ستة انفجارات هزت ليبيا بعد كلمة القذافي وواشنطن تخيب آمال الثوار طرابلس: هزت ستة انفجارات ضخمة العاصمة الليبية طرابلس عقب ساعات قليلة على الكلمة الصوتية المسجلة التي بثها التليفزيون الليبي الجمعة للعقيد معمر القذافي والتي اكد خلالها انه حي يرزق ومتواجد في ليبيا. ويعتقد أن هذه الانفجارات ناتجة عن غارات لحلف شمال الأطلسي الناتو الذي يفرض منطقة للحظر الجوي في ليبيا. وقال التليفزيون الليبي إن الانفجارات ضربت مناطق مدنية، بينما استمر هدير الطائرات مسموعا في أجواء المدينة. ووفقا لمسئول حكومي ليبي فإن غارة جوية استهدفت مقر وزارة الزراعة الليبية والتي كانت قد تعرضت للقصف في وقت سابق، موضحا "أن المبنى كان حتى خمس سنوات مبنى تابعا للاستخبارات الليبية". فيما قال مراسل قناة "العربية" ان قوات القذافي قتلت 12 شخصا في قصف شنته على مصراته يوم امس الجمعة. من جهته،  قال حلف شمال الأطلسي "ناتو" إن غارة جوية شنها الحلف على مدينة البريقة شرق ليبيا أمس الجمعة، والتي قالت الحكومة الليبية إنها قتلت 16 شخصا واصابت 30 اخرين، استهدفت "حصنا للقيادة والتحكم تابعة لقوات العقيد معمر القذافي". وذكر الحلف في بيان له مساء الجمعة أن "الغارة الجوية استهدفت مركزا للقيادة والتحكم في مدينة البريقة، حيث كانت المنشأة تستغل من قبل نظام القذافي لتنسيق الهجمات ضد المدنيين الليبين". وأضاف البيان "نعرف الادعاءات بسقوط ضحايا مدنيين فيما يتعلق بهذا الهجوم وعلى الرغم من عدم استطاعتنا التأكد بشكل مستقل من صدق هذا الادعاء، فإننا نأسف لمقتل أي مدنيين أبرياء عند حدوث ذلك". وذكر البيان أن هدف الحلف وشركائه هو "تقليل قدرة نظام القذافي على شن هجمات على المدنيين، وذلك من خلال إضعاف هيكل القيادة والتحكم الخاصة بالنظام. المبنى الذي المستهدف تم تحديده بوضوع على أنه مركز للقيادة والتحكم". وفي وقت سابق الجمعة، نفى المتحدث باسم الثوار الليبيين أحمد باني مقتل أي مدني جراء قصف نفذته طائرات مقاتلة تابعة لحلف شمال الأطلسي "الناتو" في مدينة البريقة، فيما بث التليفزيون الليبي لقطات قال إنها عبارة عن قصف جوي على البريقة وطرابلس. وقال باني: "إن كل المدنيين غادروا المدينة، أما المدنيين الباقين فهم من عناصر كتائب القذافي، المدنيين والمسلحين". وفي وقت لاحق بث التليفزيون الليبي الرسمي لقطات لما يبدو أنه عمل قصف جوي نفذته طائرات مقاتلة غربية على المنطقة. وبعد ذلك عرض التليفزيون الليبي لقطات قال إنه قصف تعرضت له مدينة طرابلس، غير أنه لم يوضح وقت القصف الجوي، وما إذا كان حديثا أم قديما. القذافي حي يرزق وفي محاولة منه لنفي مغادرته ليبيا او مقتله، كشف القذافي عن وجوده في البلاد وأنه حي يرزق من خلال تسجيل صوتي بثه التليفزيون الليبي مساء الجمعة. وقال القذافي إنه متواجد في مكان لن يتمكن الناتو من الوصول إليه، موضحا "أنه موجود في قلوب الملايين وفي أرواحهم". وقال موجها كلامه للناتو: "أنا في قلوب الملايين"، وأضاف أنهم حتى لو قتلوا جسده، فإنهم لن يستطيعوا أن يقتلوا روحه. وقدم القذافي الشكر لمن سأل عنه وعن أفراد أسرته، وحيا أرواح الشهداء الذين سقطوا نتيجة غارات حلف الأطلسي على بلاده، قائلا "إنهم ضحوا بأرواحهم في سبيل بلدهم" ، كما أدان القصف الجوي الذي شنته قوات الناتو على منطقة "باب العزيزية" الخميس. وجاء بث الرسالة الصوتية بعد ساعات من تأكيد الحكومة الليبية أن القذافي لا يزال في طرابلس وأنه في صحة جيدة للغاية، وذلك تعليقا على تصريحات أدلى بها وزير الخارجية الإيطالي فرانكو فراتيني في وقت سابق، ولمح فيها إلى أن العقيد الليبي ربما يكون قد جرح وغادر المدينة. واعتبر المتحدث باسم الحكومة الليبية موسي إبراهيم تصريحات فراتيني محاولة للتغطية على ما سماه جريمة ارتكبها حلف "الناتو" في مدينة البريقة. خيبة أملفي غضون ذلك، اعربت الولايات المتحدة عن اعتقادها بأن المجلس الانتقالي الوطني الليبي "محاور شرعي وموثوق به"، لكنها لم تعترف به كحكومة شرعية لعموم الليبيين. وترافق هذا الوصف مع أول زيارة إلى الولايات المتحدة يقوم بها عضو بارز في المجلس الوطني الليبي الذي يسعى إلى الحصول على دعم دولي. والتقي محمد جبريل نائب رئيس المجلس الوطني الليبي، الذي يتخذ من بنغازي مقرا له، بمسئولين امريكيين في البيت الأبيض بينهم مستشار الأمن القومي الأمريكي توم دونيلون. ونقلت هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي" عن البيت الأبيض قوله في بيان: "إن دونيلون أخبر جبريل بأن الولايات المتحدة تنظر إلى المجلس بوصفه محاور شرعي وموثوق به للشعب الليبي"، الأمر الذي فسره البعض بأنه تعبير دبلوماسي لم يصل إلى درجة الاعتراف بالمجلس كحكومة ليبية. وقال دونيلون خلال الاجتماع "ان الولايات المتحدة تعتبر المجلس الوطني محاورا شرعيا وموثوقا به بالنسبة للشعب الليبي". وذكر بيان البيت الابيض انه "على النقيض شدد السيد دونيلون ان القذافي فقد شرعيته من اجل الحكم واكد دعوة الرئيس اوباما للقذافي بالتنحي فورا". وكانت فرنسا وإيطاليا وقطر اعترفت بالمجلس الوطني الانتقالي بوصفه الحكومة الشرعية في ليبيا، على عكس بريطانيا والولايات المتحدة. وعلى الرغم من عدم اعتراف الولايات المتحدة بالمجلس الانتقالي، إلا أن واشنطن بدأت في اتخاذ بعض الاجراءات التي من شأنها تمكين المعارضة الليبية من الاستفادة من الأموال الليبية المجمدة في الخارج. وقال جاي كارني المتحدث باسم البيت الأبيض "إن الولايات المتحدة تعمل بالتعاون مع الكونجرس للإفراج عن جزء من الأرصدة الليبية المجمدة البالغة قيمتها 30 مليار دولار حتى تستخدم لدعم المعارضة". وبعد ثلاثة اشهر من القتال العنيف يسيطر المعارضون للقذافي على شرق البلاد في حين تسيطر قوات القذافي على العاصمة طرابلس وكل الغرب تقريبا. تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       السبت , 14 - 5 - 2011 الساعة : 6:47 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  السبت , 14 - 5 - 2011 الساعة : 9:47 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل