المحتوى الرئيسى

«الإسكان»: أرض «العياط» المتنازع عليها بين الحكومة و«المصرية الكويتية» كانت مقترحة لمدينة جديدة

05/13 21:52

أكد الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس هيئة التخطيط العمرانى، أن أرض «العياط» بمحافظة الجيزة، المتنازع عليها حاليا بين الحكومة والشركة المصرية - الكويتية، تصلح للتنمية العمرانية، وأن الأرض كانت مقترحة بالفعل لتكون مدينة جديدة تحت اسم «العياط الجديدة»، لاستيعاب الوافدين من محافظات شمال الصعيد. وقال مدبولى لـ«المصرى اليوم» إن المخطط لا يزال موجودًا وجاهزًا فى حال فض النزاع القانونى القائم حاليا، مشيرا إلى أن المشروع توقف بسبب تخصيص مساحة 26 ألف فدان من إجمالى مساحة المدينة المقترحة للشركة، ووجود نزاع قانونى عليها، وأضاف: «هيئة التخطيط العمرانى كجهة فنية ليست معنية بالنزاع القانونى على قطعة الأرض، ولكن دورها يكمن فى تحديد مدى إمكانية الأرض للتنمية العمرانية، وتمت دعوة الهيئة لتكون أحد أطراف لجنة فض المنازعات للمشكلة، التى ستعقد الأسبوع المقبل، وسيكون رأينا فى الإطار الفنى فقط وليس القانونى». وتابع: «كان رأى الهيئة الفنى منذ فترة أنها تصلح ظهيرا صحراويا ومدينة جديدة للوافدين من محافظات شمال الصعيد الفقيرة مثل الفيوم وبنى سويف، على اعتبار أن هذه المحافظات طاردة لسكانها، وأنها تصلح لتكون مجتمعا جديدا به منطقة صناعية، لتوفير فرص عمل للوافدين إليها، كما أن الـ26 ألف فدان الحاصلة عليها الشركة المصرية الكويتية، مرتفعة عن الأرض ويصعب وصول مياه إليها للزراعة، وبالتالى يمكن معها أن تكون عمرانية وليست زراعية». وأشار مدبولى إلى أن هناك 11 ألف فدان فى نطاق المدينة التى تم تحديدها لتكون «العياط الجديدة» ضمن التعديات، وكان سيتم ضمها إلى الـ26 ألف فدان فى بداية تخطيط المدينة الجديدة، وستكون مساحة المدينة نحو 40 ألف فدان (168 مليون متر مربع) بعد إضافة مساحات أخرى، وهذه المساحة تستوعب ما يقرب من 2 مليون نسمة بعد بدء التنفيذ، بما يقلل الضغط على مدينة 6 أكتوبر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل