المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:شهود عيان: مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة 18 آخرين في مواجهات بين القوات اليمنية والمتظاهرين

05/13 21:22

الاحتجاجات في اليمن قال شهود عيان إن ثلاثة أشخاص قتلوا وأصيب ثمانية عشر آخرين في مواجهات بين المتظاهرين المعارضين للرئيس اليمني علي عبد الله صالح والقوات اليمنية. وأوضح الشهود إن المتظاهرين احتشدوا في شوارع العاصمة صنعاء ومدينتي إب وتعز للمطالبة برحيل صالح عن السلطة. وقال الشهود ورجال الإسعاف لوكالة أنباء رويترز إن القتلى الثلاثة سقطوا عندما فتحت القوات الحكومية النار على المتظاهرين في إب وهو ما أسفر أيضا عن إصابة خمسة عشر شخصا. كما أصيب ثلاثة متظاهرين آخرين بطلقات نارية في مدينة تعز، وهي ثالثة أكبر المدن اليمنية. وبذلك فإن التقارير الإجمالية تشير إلى أن أكثر من 170 شخصا قد قتلوا منذ بدء مظاهرات الاحتجاج ضد الرئيس علي عبد الله صالح في يناير الماضي. ولكن من الواضح أن الرئيس اليمني يرفض الاستماع للأصوات التي تطالبه بالرحيل ، وبدلا من ذلك ألقى خطابا أمام حشد من أنصاره اليوم الجمعة أعلن فيه التحدي قائلا "سندافع عن أنفسنا بكافة الوسائل" ودعا المعارضة إلى الكف عما قال إنه "لعب بالنار". وعلى الجانب الآخر احتشد عشرات الآلاف من المتظاهرين في شوارع صنعاء لمطالبة الرئيس صالح بأن "يرحل". واستعانت السلطات اليمنية بالعربات المدرعة وقوات مكافحة الشغب وحتى طلاب الكليات العسكرية المزودين بالهراوات في محاولة لاحتواء طوفان المظاهرات الذي امتد بطول سبعة كيلومترات داخل صنعاء. وفي تطور لاحق قررت قطر الانسحاب من جهود الوساطة العربية التي تستهدف نزع فتيل الأزمة السياسية في اليمن، واتهمت وزارة الخارجية القطرية الرئيس اليمني "بالتردد والمماطلة في توقيع وثيقة المبادرة الخليجية". وكانت قطر ضمن ست دول عربية خليجية سعت لترتيب صفقة يتنحى الرئيس صالح بموجبها بعد 35 عاما قضاها في السلطة وذلك في مقابل تحصينه ضد الملاحقة القضائية في المستقبل. وفي الوقت نفسه أعلنت الدول الخليجية الأخرى أنها ستواصل جهودها للإبقاء على فرص نجاح المبادرة الخليجية. مبادرة ميتة. ولكن محمد قحطان زعيم المعارضة اليمنية أعلن أن الخطة الخليجية لتسليم السلطة في اليمن والدخول في مرحلة انتقالية هي الآن "ميتة" على قوله ودعا المتظاهرين إلى "تكثيف ثورتهم السلمية" إلى حين تنحي الرئيس صالح عن السلطة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل