المحتوى الرئيسى
alaan TV

قيادات نوبية ترفض قبول أراضى وزارة الزراعة بتوشكى

05/13 17:54

عبر عدد من القيادات النوبية عن استيائهم من قرارات وزارة الزراعة الأخيرة بتخصيص ثلاث آلاف فدان لهم بمناطق درب الأربعين وتوشكى، وقال أحمد إسحاق رئيس لجنة متابعة الملف النوبى إن مطالب النوبيين معروفة لدى المسئولين، وهى العودة لأراضيهم القديمة من الشلال لأدندان ومع ذلك يتجاهلوها، واصفا تحركات المسئولين تجاه المشكلة النوبية "بالسخف" غير المقبول. وأضاف إسحاق فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع" أن هذه القرارات تؤكد استمرار تجاهل مطالب النوبيين والتعامل معهم بنفس طريقة النظام السابق. وأتفق معه فى الرأى هانى يوسف عضو لجنة متابعة الملف النوبى بأسوان قائلا: "كيف يتم تعويض النوبيين بعد تهجير دام أكثر من 50 عام بثلاثة الآلاف فدان فقط، بالرغم من أن لدى مجلس الوزراء ملف كامل بكافة حقوق النوبيين، وأكد أنه لو استمر تعامل المسئولين مع المشكلة النوبية بهذه الطريقة فسيضطروا اللجوء للقانون الدولى". فى حين وجه عبد الصبور حسب الله عضو لجنة متابعة الملف النوبى بأسوان سؤال لرئيس وزراء حكومة تصريف الأعمال الدكتور عصام شرف قائلا: "كيف لرئيس وزراء حكومة ثورة يتوجه لبحث مشكلة أهالى النوبة مع محافظ من بقايا النظام السابق"، وطالب حسب الله شرف بعقد اجتماع منفرد مع لجان المتابعة أثناء زيارته المقبلة للنوبة المقررة فى 25 مايو الجارى، مؤكدا عدم اعترافهم بأى قرارات يتخذها شرف أثناء مقابلته مع المحافظ. وقال فوزى جاير عضو لجنة متابعة الملف النوبى بأسوان أنهم سينظمون وقفة احتجاجية يشارك بها عدد كبير من النوبيين من كل المحافظات المصرية اعتراضا على مقابلة شرف لمحافظ أسوان يوم 25 مايو الجارى، مشيرا إلى أن أبسط دليل على تجاهل المسئولين لمطالبهم هو استمرارهم فى بناء مساكن وادى كركر التى سبق للنوبيين إعلان رفضهم لها. وعلى الجانب الآخر طالبت منال الطيبى الناشطة النوبية ومدير مركز الحق فى السكن بتشكيل لجنة مكونة من خبراء مستقلين لبحث كافة المطالب النوبية ومحاولة تنفيذها، مشيرا إلى أن هذه الطريقة فى تخصيص أراضى لهم كل فترة من قبل جهات مختلفة يساعد على تشتيت القضية وتفريقها بين المسئولين مما ينذر بعدم حلها، ودعت الطيبى لوقف خطابات التخوين ضد النوبيين وما يقال عن رغبتهم فى الانفصال.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل