المحتوى الرئيسى

ألوف المصريين يشاركون في مظاهرات تطالب بعزل وزراء ومحافظين

05/13 16:58

القاهرة (رويترز) - شارك ألوف المصريين يوم الجمعة في مظاهرات للمطالبة بعزل وزراء ومحافظين من مناصبهم وحل المجالس الشعبية المحلية في مختلف المحافظات وسرعة محاكمة الرئيس السابق حسني مبارك وزوجته وابنيه وكبار المسؤولين في حكومته السابقة.وقال خطيب الجمعة في ميدان التحرير مظهر شاهين لنحو سبعة الاف متظاهر "لماذا بعض المحاكمات كمسلسل تلفزيوني كل يوم نشاهد حلقة. يجب أن تكون المحاكمات عاجلة وعادلة."وقال جهاز الكسب غير المشروع انه أمر يوم الجمعة بحبس سوزان ثابت زوجة الرئيس السابق مبارك لمدة 15 يوما على ذمة التحقيق بتهمة تضخم الثروة.وكان قرار حبس مبارك على ذمة التحقيق بتهم تتصل بالقتل والشروع في قتل متظاهرين خلال الاحتجاجات التي أطاحت به في فبراير شباط وبتهم تتصل باهدار المال العام قد صدر قبل شهر لكن لم يصدر للان القرار المرجح باحالته الى المحاكمة.وابنا مبارك - علاء وجمال - محبوسان احتياطيا منذ نحو شهر ولم يصدر للان القرار المرجح باحالة كل منهما الى المحاكمة.وقال شاهين "عندما عين المحافظون شعرنا وكأن الرئيس مبارك هو الذي عينهم... يا دكتور عصام (شرف رئيس مجلس الوزراء) التطهير يجب أن يكون شاملا."وكان تغيير المحافظين بعد اسقاط مبارك أحد مطالب النشطاء لكن بقي بعضهم ونقل بعضهم من محافظة الى أخرى وعين مسؤولون كبار في عصر مبارك ولواءات في الشرطة والجيش في مناصب محافظين.وقال شاهين "أي عبث هذا.."وقال القيادي الاخواني صفوت حجازي مخاطبا المتظاهرين بعد صلاة الجمعة ومتوجها بخطابه الى المجلس الاعلى للقوات المسلحة الذي يدير البلاد وشرف "من (ميدان) التحرير أخذتم شرعيتكم لماذا تسكتون على حركة المحافظين هذه. لا نريد رجال نظام مبارك."وأضاف "هناك عشرة من المحافظين لا نريدهم أن يحكموا مصر. لن نقبلهم ولن نريدهم. و/هناك/ سبعة وزراء لن يبقوا وزراء في حكومة الثورة... لا نريد أبناء رضعوا من النظام الفاسد."وتابع "لن نقبل أن يكون يحيى الجمل نائبا لرئيس الوزراء."وهتف المتظاهرون "يسقط يحيى الجمل".ويقول مصريون كثيرون انهم يشعرون بأنه لم يتغير في مصر سوى القليل منذ الاطاحة بمبارك في الحادي عشر من فبراير شباط.وقال حجازي "لا بد من اصلاح الاعلام ولو وصل الامر الى اغلاق مبنى الاذاعة والتلفزيون" مشددا على أن الاعلام الرسمي "يحاول اخماد ثورتنا."وطالب بالعفو الفوري عن نشطاء ألقت قوات الجيش القبض عليهم في التاسع من مارس اذار خلال قيامها باخلاء ميدان التحرر ممن قالت انهم بلطجية معتصمين.ودعا نشطاء الى مظاهرات يوم الجمعة للتأكيد على الوحدة بين مسلمي وأقباط مصر ولدعم الفلسطينيين في مواجهة اسرائيل.وطالب متظاهرون بقطع العلاقات مع اسرائيل ووقف تصدير الغاز الطبيعي اليها.وقال الناشط البارز محمود الخضيري النائب السابق لمحكمة النقض انه يؤيد ما قام به مجهولون نسفوا خط الغاز قرب مدينة العريش مرتين منذ اندلاع الاحتجاجات التي أسقطت مبارك.وفي مدينة الاسكندرية الساحلية هتف ألوف المتظاهرين "الشعب يريد اسقاط اسرائيل". وطالبوا بفتح دائم وكامل لمعبر رفح وهو المنفذ الوحيد للفلسطينيين في قطاع غزة الى دولة عربية.وهتف المتظاهرون بوحدة المسلمين والمسيحيين المصريين بعد نحو اسبوع من اشتباكات بين مسلمين ومسيحيين في حي بالقاهرة الكبرى بسبب ما قيل انه احتجاز مسيحية أسلمت في كنيسة. وأسفرت لاشتباكات عن مقتل نحو 15 من الجانبين واصابة نحو 240 اخرين.وشارك مئات في مظاهرات مماثلة في عدة مدن مصرية منها السويس الى الشرق من القاهرة ودمنهور وايتاي البارود في محافظة البحيرة بدلتا النيل.(شارك في التغطية سعد حسين)من محمد عبد اللاه

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل