المحتوى الرئيسى

بروتوكول للتوعية بأهمية تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة

05/13 15:09

وقع الصندوق الاجتماعى للتنمية والمعهد المصرفى المصرى بروتوكول تعاون، يستهدف رفع الوعى لدى أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة بالمنتجات التمويلية المختلفة، وأسس إدارة الأعمال الناجحة وتعظيم كفاءة العاملين بالصندوق الاجتماعى، من خلال توفير حزمة من البرامج التدريبية لزيادة المعارف وصقل مهارات موظفى الصندوق تجاه أسس ومبادئ تيسير التمويل لتلك المشروعات، بالإضافة إلى ما يتم تقديمه من برامج لتنمية قدرات مسئولى التمويل بالبنوك والجهات الوسيطة بالقطاع المصرفى على تطوير وتقديم أدوات تمويلية جديدة ومبتكرة لتمويل تلك المشروعات، خاصة فى مجال المشروعات الزراعية والامتياز التجارى (الفرانشايز). يأتى ذلك فى ظل الجهود المستمرة لتهيئة المناخ المناسب لنمو المشروعات الصغيرة والمتوسطة ورفع الوعى لدى جميع الأطراف المعنية بمنظومة تيسير التمويل لتلك المشروعات بما يتيح خلق المزيد من فرص العمل الناجحة والمستقرة والتشابك بشكل أكبر فى دفع عجلة التنمية الاقتصادية. وقال هانى سيف النصر، الأمين العام للصندوق الاجتماعى للتنمية، إن البروتوكول يهدف إلى تعاون الطرفين فى تهيئة المناخ الاستثمارى الملائم الذى يساعد على نمو المشروعات الصغيرة والمتوسطة وكيفية التعامل مع صغار المستثمرين، بالإضافة إلى التعرف على عمليات ومنتجات تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة ورفع قدرات العاملين بالصندوق والبنوك والمتعاملين معهم، بما يؤدى إلى نشر فكر العمل الحر وتمويل المشروعات الصغيرة التى هى عماد الإنتاج. وأكدت الدكتورة هالة السعيد، المدير التنفيذى للمعهد المصرفى المصرى، أن بموجب البروتوكول سيقوم المعهد بالتعاون مع الصندوق فى تحديد وإعداد البرامج التدريبية اللازمة لتدريب العاملين بقطاع التمويل المباشر فى الصندوق ومسئولى التمويل بالقطاع المصرفى والجهات الوسيطة الأخرى بأهمية تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة وكيفية التعامل مع الأدوات التمويلية الجديدة والمبتكرة، والتى يستخدمها الصندوق الاجتماعى فى تمويل المشروعات الصغيرة العاملة فى المجال الزراعى والفرنشايز. وأشارت إلى تنظيم حملة قومية من خلال إعداد مجموعة من اللقاءات والندوات لنشر الوعى على مستوى المحافظات لتعريف بأهمية تيسير التمويل للمشروعات الصغيرة والمتوسطة كمحور أساسى فى منظومة التنمية المستدامة. وأوضح عصام القرشى، مدير عام مجموعة تنمية المشروعات الصغيرة، أن هذا التعاون سيعمل على التعرف على الآليات التمويلية الجديدة التى يتعامل بها الصندوق مثل المشاركة والمرابحة والتمويل التأجيرى، كما سيتم تنفيذ دورات ولقاءات مشتركة بين الصندوق والمعهد لتوعية أصحاب المشروعات الصغيرة بالبرامج التمويلية الجديدة وكيفية التعامل مع البنوك والجهات الوسيطة للحصول على قروض الصندوق الاجتماعى. وأشار القرشى إلى أهمية هذا البروتوكول فى تنوع الآليات الائتمانية وتيسيرها فى تعامل الجهات المانحة والبنوك مع المشروعات الصغيرة بما يساعدها على تفهم الاحتياجات التمويلية لتلك المشروعات مما يعمل على زيادة انتشارها واستقرار فرص العمل التى توفرها تلك المشروعات لمختلف فئات المجتمع.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل