المحتوى الرئيسى

فتح ستفصل منصب رئيس السلطة عن رئاستها والحركة ستبحث عن مرشح بديل لعباس في الانتخابات

05/13 14:56

غزة - دنيا الوطن قالت مصادر مسؤولة في حركة فتح لـ«الشرق الأوسط» إن الحركة تتجه الآن لفصل التنظيم عن السلطة، بما يسمح لدور أكثر تأثيرا لفتح على السلطة. وبحسب المصادر، فإن الحركة ستبحث عن مرشح مناسب لرئاسة السلطة بديلا للرئيس محمود عباس (أبو مازن)، في ظل إصراره على عدم الترشح مرة أخرى، وسيصبح رئيس فتح ومنظمة التحرير الفلسطينية شخصا آخر غير رئيس السلطة، بخلاف ما جرت عليه العادة منذ تأسيس السلطة. وأكد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح جمال محيسن هذا التوجه، وقال لـ«الشرق الأوسط»: «الحركة ستبحث مرشحها للانتخابات الرئاسية خلال فترة قريبة». وأضاف: «هذا هو التوجه، وهذا ما يريده الرئيس أبو مازن، فهو مصر على عدم الترشح. وفي ظل هذا الإصرار لن تعجز فتح عن إيجاد مرشح». وأكد محيسن أنه لم تطرح أي أسماء بعد للنقاش، معتبرا أن «الوقت مبكر الآن». وحسب محيسن، فإن أبو مازن سيبقى رئيسا لفتح ومنظمة التحرير، إلا إذا غير رأيه لاحقا. وكان أبو مازن قد أعلن مرارا، ومؤخرا في كلمته أمام المجلس الثوري لفتح الذي اختتم جلساته في رام الله أول من أمس، أنه لن يترشح لمنصب رئاسة السلطة. ومعروف عن أبو مازن أنه زاهد في المنصب وجاهز لمغادرته، وكان هدد مرارا بالاستقالة من منصبه في مفارق مهمة من عمر السلطة، إثر تنصل الولايات المتحدة وإسرائيل من التزامات ووعود كثيرة. وقال أبو مازن مخاطبا قادة فتح: «الآن يجب أن تشكلوا لجنة من القيادة لتبحثوا موضوع الانتخابات، لأن ما قلته في الماضي أنا جاد فيه، لن أرشح نفسي للانتخابات، ستقولون لي: نحن (بنمون عليك) وأنت حبيبنا.. لا، لن أرشح نفسي للانتخابات، أنا جاد في ذلك، وكل عمل قمت به كنت جادا فيه، لم أناور ولا مرة، منذ طلبنا المصالحة، منذ وقعنا على المبادرة المصرية، منذ أطلقنا مبادرتنا، كل هذه المسيرة كانت جدية وأنا أقول لكم الآن، اختاروا لجنة من المجلس ولجنة مركزية ومجلسا ثوريا لتناقش الانتخابات، وأرجو أن تأخذوا هذا بمنتهى الجدية». وأضاف: «إذا استعدوا للانتخابات، المجلس التشريعي والمجلس الوطني والرئاسة، حضروا حالكم من الآن، فتح اسم كبير، وأرجو أن يكون أيضا فعلها كبيرا، يجب أن نأخذ الأمور بجدية أكثر وأن نعمل أكثر وكل واحد يشوف شغله ويعمل ما يمليه عليه ضميره».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل