المحتوى الرئيسى
alaan TV

قس مسيحي: الصهاينة والأمريكان وراء الفتنة

05/13 12:05

كتب- أحمد الجندي: أكد القس سلبتير إيرود أن الرئيس المخلوع حسني مبارك ونظامه السابق هم المستفيدون الأول من أحداث حرق الكنائس وهدمها التي حدثت في الفترة الأخيرة، نافيًا تحميل ثورة 25 يناير مسئولية هذه الأحداث.   وقال- في كلمة له على منصة ميدان التحرير- إنهم يرفضون أي تدخل أجنبي لحماية الشعب المصري، ولا نطالب على الإطلاق كمسيحيين بأي حماية دولية، فنحن في حماية داخل مصر.   وثمَّن تنظيم مظاهرة مليونية لنصرة القضية الفلسطينية والوحدة الوطنية، ورفع علم مصر وفلسطين، وقال: "نحن نناضل من أجل فلسطين"، متهمًا الكيان الصهيوني والولايات المتحدة الأمريكية بزرع بذور الفتنة الطائفية في مصر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل