المحتوى الرئيسى

الائتلاف الحاكم في الهند يحقق نصرا غاليا في ولاية يحكمها الشيوعيون

05/13 11:03

كولكاتا (الهند) (رويترز) - فاز الائتلاف الحاكم في الهند الذي يقوده حزب المؤتمر يوم الجمعة في الانتخابات التي جرت في ولاية البنغال الغربية التي حكمها الحزب الشيوعي طوال 30 عاما محققا نصرا جديدا بين عدد من الانتصارات الانتخابية الاقليمية التي أعطت رئيس الوزراء مانموهان سينغ فرصة لالتقاط الانفاس. فالاداء الجيد لحزب المؤتمر الحاكم الذي ينتمي اليه سينغ يمنح رئيس الوزراء (78 عاما) زخما سياسيا بعد ان شهدت البلاد أسوأ فضيحة فساد أصابت الحكومة الهندية بالشلل طوال أشهر مما أضر بالاستثمارات الاجنبية في ثالث أكبر اقتصاد في اسيا. ويمكن لهذه النتائج ان تحدد ايضا الى اي مدى ستمضي حكومة يسار الوسط الهندية في تنفيذ اصلاحات طال انتظارها منها رفع سعر الوقود وقانون مصادرة الاراضي. وقالت قنوات تلفزيونية ان ائتلاف حزب المؤتمر بقيادة الزعيمة الشعبوية ماماتا بانيرجي (56 عاما) التي ترتدي الساري الهندي التقليدي وخفا متواضعا تقدم في 215 مقعدا من بين 294 مقعدا في انتخابات برلمان ولاية البنغال الغربية بينما تقدم الشيوعيون في 72 مقعدا فقط. ومع نصر شبه مؤكد تحدث سينغ رئيس وزراء الهند هاتفيا مع بانيرجي وهنأها. وتعيش بانيرجي مع أمها وكانت بين مجموعة من النساء الصاعدات في المشهد السياسي في هذا المجتمع التقليدي مثل سونيا غاندي رئيسة حزب المؤتمر. وقال مؤيد شاب لحزب ترينامول الذي تتزعمه بانيرجي لتلفزيون (ان.دي. تي.في) "بعد 30 عاما.. هذه مثل ثورة" معبرا عن وجهة النظر السائدة بين جيل من الشبان في ولاية البنغال الغربية تمرد على اقتصاد محتضر وما يعتبرونه زعماء يساريين عالقون في حقبة الحرب الباردة. وأشارت توقعات تلفزيونية أيضا الى فوز الائتلاف الحاكم بقيادة حزب المؤتمر في انتخابات ولايات اسام وكيرالا وبونديتشري.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل