المحتوى الرئيسى

لماذا بكت جيهان فاضل في نقابة الصحفيين؟

05/13 05:37

جيهان_فاضل بمجرد أن بدأت إحدى الفتيات في معاناتها وما حدث معها أثناء ثورة 25 يناير، من اعتقال واعتداء بالهراوات على يد رجال الداخلية في مصر، حتى انخرطت الفنانة جيهان فاضل في البكاء، خلال ندوة بنقابة الصحفيين المصرية فاضل التي كانت تحضر تحت عنوان "لا للمحاكمات العسكرية للمدنيين" استمعت بإنصات لقصة فتاة تم اعتقالها مع عشرات غيرها من داخل الميدان، وتم تعذيبهم بالهراوات الكهربائية وتطرقت الفتاة في قصتها المؤثرة إلى قيام الضباط بتوقيع كشف عذرية عليهن بطريقة مهينة، ومع نزول دموع الفتاة فوجئ الجميع بسقوط دموع جيهان ثم قيامها بمسحها سريعاً وانصرافها من القاعة، حتى لا تقوم الفضائيات الموجودة بتصويرها – بحسب ما جاء في عيون ع الفن وشارك في الندوة العشرات من أسر شباب 25 يناير المقبوض عليهم حتى الآن والذين حكوا ما يتعرض لهم أبناؤهم داخل السجون والمعتقلات حالياً كما شارك في الندوة 6 جمعيات أهلية هي اللجان الشعبية للدفاع عن الثورة، ومجموعة لا للمحاكمات العسكرية للمدنيين، والجبهة القومية للعدالة والديمقراطية، وحركة الصمود الشعبي، وحركة المصري الحر، وحركة فداك يا مصر، بالإضافة إلى المحامي عادل رمضان ممثلاً عن نقابة المحامين، وبعض المتعاطفين مع القضية من الفنانين والشخصيات العامة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل