المحتوى الرئيسى

اعتقال شخصين بشأن مؤامرة لمهاجمة معابد في نيويورك

05/13 00:02

نيويورك (رويترز) - قالت السلطات يوم الخميس ان شرطة نيويورك اعتقلت رجلين من مواليد شمال افريقيا خلال عملية سرية بعد قيامهما بشراء قنبلة يدوية واسلحة نارية بغية مهاجمة معابد يهودية في المدينة وقتل يهود وتفجير مبنى امباير ستيت.وقالت الشرطة وممثلو ادعاء في مانهاتن في بيان انه جرى اعتقال الجزائري أحمد فرحاني (26 عاما) ومحمد ممدوح (20 عاما) وهو أمريكي ولد في المغرب بعد قيامهما بشراء ثلاثة مسدسات وذخيرة وقنبلة يدوية غير نشطة من ضابط سري بعد عملية استمرت سبعة اشهر.وقال مفتش الشرطة رايموند كيلي في مؤتمر صحفي "بالاضافة الى مناقشة تفجير معابد .. واحدا تلو الاخر .. عبر فرحاني أيضا عن اهتمامه بتفجير مبنى امباير ستيت."ولا تزال نيويورك هدفا للقاعدة ورفعت الشرطة حالة التأهب بعدما قتلت قوات أمريكية خاصة زعيم تنظيم القاعدة اسامة بن لادن في باكستان في الثاني من مايو ايار.والاعتقالات التي نفذت يوم الاربعاء أحبطت المؤامرة الثالثة عشرة التي خطط لها متشددون اسلاميون على مدينة نيويورك منذ هجمات 11 سبتمبر ايلول 2001.وقال كيلي ان المؤامرة بدأت قبل شهور من مقتل بن لادن.وأضاف "لم نجد أي علاقة مباشرة بينهما وبين القاعدة أو أي جماعات ارهابية أخرى" وقال ان المشتبه بهما تحركا بمفردهما.ووجهت الاتهامات لهما بموجب قوانين مكافحة الارهاب واذا ادينا فسوف يواجهان عقوبة السجن مدى الحياة. واتهما ايضا بجرائم كراهية.وفي قضية منفصلة قبل نحو عامين ألقت الشرطة القبض على أربعة اشخاص بتهمة وضع ما كانوا يعتقدون انها متفجرات أمام معابد في منطقة برونكس في نيويورك. وجرى تصوير الرجال الذي اعتقلوا خلال عملية سرية لمكتب التحقيقات الاتحادي وهم يدلون ببيانات مناهضة للسامية لشخص يعمل مخبرا سريا بمكتب التحقيقات الاتحادي.وأدين هؤلاء الاشخاص عقب محاكمة امام محكمة مانهاتن الاتحادية وهم في انتظار صدور الحكم عليهم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل