المحتوى الرئيسى

اشتباكات بين الشرطة والمعارضة في اوغندا اثناء تنصيب الرئيس

05/13 00:00

كمبالا (رويترز) - قتل ما يصل الى خمسة اشخاص يوم الخميس حين اشتبكت الشرطة الاوغندية مع انصار للمعارضة هاجموا سيارات تقل زعماء أفارقة جاءوا للاحتفال بتنصيب الرئيس يوويري موسيفيني. وأكد متحدث باسم الحكومة مقتل شخص على الاقل. لكن محطة دبليو.بي.اس التلفزيونية المحلية افادت بأن خمسة لاقوا حتفهم حين فتحت الشرطة النار على مؤيدين للمعارضو القوا الحجارة على السيارات. وقالت الحكومة الاوغندية ان السيارة التي تقل الرئيس النيجيري جوناثان جودلاك كانت من بين السيارات التي تعرضت للرشق بالحجارة. وأدى موسيفيني الذي يحكم اوغندا منذ 25 عاما اليمين الدستورية لفترة رئاسية رابعة يوم الخميس بعد فوزه في فبراير شباط في انتخابات قالت احزاب المعارضة انها شابها التزوير. وقاد زعماء المعارضة ومن بينهم كيزا بسيجي منذ الانتخابات سلسلة من الاحتجاجات على ارتفاع اسعار الطعام والوقود كثيرا ما تحولت الى العنف. واشتبك انصار لبسيجي يوم الخميس مع الشرطة عندما صاحبت الحشود زعيم المعارضة من مطار عنتيبي الى كمبالا. وقالت الشرطة انها اضطرت للتحرك بعدما بدأت الحشود القاء الحجارة على سيارات تقل ضيوفا في حفل التنصيب.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل