المحتوى الرئيسى

متحف سوهاج ينتظر رحمة الآثار

05/13 14:17

وترجع قصة إنشاء هذا المتحف إلي عام‏1989‏ أي منذ حوالي‏21‏ عاما عندما أصدر محافظ سوهاج في ذلك الوقت قرارا بتخصيص‏5600‏ متر مربع علي النيل بضاحية ناصر لإقامة متحف للآثار عليها وتم طرح العملية وترسيتها علي أحد المقاولين بتكلفة‏9‏ ملايين و‏322‏ ألف جنيه وتسلم المقاول الموقع في يونيو‏1993‏ علي أن يتم الانتهاء من المشروع خلال‏24‏ شهرا إلا أن المقاول توقف عن العمل بعد تنفيذ‏40%‏ من الأعمال في فبراير‏1996‏ وتم سحب العملية منه عام‏2000‏ وأعيد طرحها مرة أخري علي أن يتم الانتهاء من المتحف وافتتاحه في العيد القومي للمحافظة في أبريل‏2003‏ ولكن ذلك لم يحدث وتم طرح المشروع مرة ثالثة وبدأت عملية استكماله بشكل جيد ثم توقف العمل مرة أخري في‏25‏ يناير الماضي مع بداية الثورة وقد بلغت نسبة التنفيذ‏70%‏ من إجمالي الأعمال‏.‏ ورغم تعاقب ثمانية محافظين علي بدء العمل بالمتحف لم يتم الأنتهاء منه بعد بل تسبب عدم وجود تمويل بصفة منتظمة في ارتفاع التكلفة الانشائية إلي‏41‏ مليون جنيه‏.‏ وقال وضاح الحمزاوي محافظ سوهاج خلال جولة تفقدية بالمتحف إنه سيتم مخاطبة الدكتور زاهي حواس وزير الآثار لاستكمال أعمال البناء المتوقفة مؤكدا أن هذا المتحف يمثل أحد الأماكن الأثرية المهمة التي كلما يتوافر فيها كل المعوقات السياحية والتاريخية وهو مايعطي المحافظة ميزة خاصة ستساعد في وضعها علي الخريطة السياحية لمصر‏.‏ وقد أشار المسئولون بالآثار والمتحف إلي أن المشكلة التي أدت إلي توقف أعمال البناء تتمثل في غياب التمويل وتأخير الشركات التي تقوم بالأعمال من الباطن لتخوفها من التقلبات في أسعار مواد البناء وأجور العمالة وكذلك عدم الاستقرار في وزارة الآثار خلال الفترة الأخيرة‏.‏ وقال إبراهيم الشريف مدير المتحف أن المتحف يضم قاعة للعرض المتحفي لعرض‏3‏ آلاف قطعة أثرية تتنوع بين تماثيل حجرية وخشبية ومومياوات حيوانية وتوابيت فرعونية وعملت ذهبية وفضية وبرونزية تحكي تاريخ سوهاج علي مر العصور منذ حقبة ماقبل الأسرات وحتي العصر الإسلامي تم الحصول عليها من المتحف المصري والوادي الجديد وجهات أخري وهي محفوظة الآن بالمخزن المتحفي بمنطقتي الديابات والشيخ حمد وقاعة محاضرات تستوعب‏150‏ فرد ومزود بسلم متحرك ومصعد كهربائي للتنقل بين قاعاته المختلفة‏.‏               

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل