المحتوى الرئيسى

عذرا سيدي الرئيس بقلم:د. خليل اليافاوي

05/12 21:30

عذراً أخي الرئيس...رئيس الوزراء القادم يجب أن يكون من غزة .... بقلم / د. خليل اليافاوي قد يعتبر البعض أن هذه نظرة فئوية ولكنها أعجبتني عندما طالبت بذلك حركة حماس من خلال الحديث عن رئيس وزراء الحكومة المؤقتة القادمة أعجبني هذا الطرح لأننا اصبحنا في قطاع غزة نشعر أن هناك سلوك أصبح شائعاً منذ مايزيد عن 5 سنوات لإقصاء غزة وأبناؤها عن جميع مواقع السلطة...وكأننا جميعاً نتحمل مسؤولية هزيمة القوات الأمنية عام 2007 على يد مليشيات حماس وليس القيادة السياسية بجميع مسؤلياتها. فماذا نفسر أن مكتب الأخ الرئيس وجميع البطانة حوله تخلوا كلياً من أي فلسطيني من قطاع غزة...ثم ماذا نفسر وقف التعينات من قطاع غزة وإستمرارها في الضفة الغربية ، وكان يقال أن فاتورة الرواتب 57% من قطاع غزة وقد أصبحت الأن بالعكس تماماً ويزيد... ماذا نفسر وقف جميع معاملات قطاع غزة إلا ما نذر.... ماذا نفسر وقف إحتساب الشهادات الجامعية لموظفي الأجهزة الأمنية من قطاع غزة التي حصلوا عليها بعد الإنقلاب... ماذا نفسر وقف الترقيات للفئات العليا من قطاع غزة بعد سيطرة حماس. ماذا نفسر تحويل جميع المشاريع بملايين الدولارات للضفة وشطب غزة منها ماذا نفسر وماذا.... وهل غزة كانت تملك قرار إستنكاف موظفيها عن العمل أم أن زكارنة إمتلك ذلك من خلف أرجيلة في مقهي رام الله... وهل يدفع ثمن المخلصين من أبناء غزة ثمن وفائهم وإنتمائهم للوطن ولحركتهم. وعندما يخرج صوتهم يسعى الكثيرون للبدء في استزلام الناس ..وكأنناأصبحنا في سوق نخاسه...نباع ونشترى ونساق كالإبل . هل هذا الجرح الذي زاد وغار في اللحم والعظم ألم يأن له أن يعبر عن ألمه ويصرخ... إن كان ذلك يزعج فإني أكره الفئوية ولكنني أريد أن يكون رئيس الوزراء من غزة... أحب كل شبر في الضفة وأنتمي لكل قرية فيها ولكنني مللت من هذه المعانات التي كان سببها إنقلاب حماس في غزة وإنقلاب سلطتنا علينا في الضفة... وكأننا أصبحان وطنين ...لا وطن واحد شعبين لا شعب واحد. لا تميزنا قدراتنا وكفاءتنا بل إنتمائاتنا الجغرافية مللنا حالة الضياع الفكري والجسدي...ونطمح في مرحلة نقاس بها بأوزاننا النسبية لا الجغرافية. نبحث عن غذٍ نصبح فيه جميعاً وطن واحد وجسد واحد....

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل