المحتوى الرئيسى
alaan TV

> خامنئي يستغل تدهور الاقتصاد الإيراني لإضعاف نجاد

05/12 21:07

ترجمة: إسلام عبدالكريمفي متابعة إسرائيلية للأوضاع في الجمهورية الإسلامية الإيرانية، أوضح تقرير موقع "ذاماركر" أن النظام الإيراني يعاني من بلبلة خلال الفترة الحالية، خاصة بعد تهديدات علي خامنئي المرشد الأعلي للثورة الإيرانية بإقصاء الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد من منصبه كرئيس للدولة، مشيرا إلي أن تلك التوترات في العلاقات تدعم ضعف اقتصاد البلاد، وأن خامنئي قد يتهم نجاد باتخاذ تدابير اقتصادية لا تحظي بالتأييد. وأشار الموقع إلي التقارير الإيرانية التي تناولت الخلافات الحادة بين المرشد الأعلي ورئيس الجمهورية علي خلفية سعي الثاني لإقالة رئيس جهاز الاستخبارات الإيرانية الذي يحظي بتأييد "خامنئي"، وأن نجاد يسعي جاهدا لتدعيم نظامه قبل انتهاء فترة ولايته بعد عامين، مشيرا إلي أنه بالرغم من أن الخلاف بين الاثنين هو سياسي في الأساس، إلا أن محللين سياسيين يشيرون إلي أن خامنئي سيكون سعيدا للاستفادة من المصاعب الاقتصادية التي تمر بها إيران كوسيلة ضد نجاد ولصق الاتهامات به. ففي أعقاب العقوبات الدولية التي أضرت كثيرا بالاقتصاد، قررت الحكومة الإيرانية تقليص الدعم للوقود والكهرباء والسلع الأساسية البالغة 30 مليار دولار سنويا مما انعكس علي ارتفاع أسعار الخبز والوقود في إيران بشكل بالغ وتشير التوقعات الاقتصادية إلي أن معدل التضخم في طهران ارتفع إلي مستويات قياسية ابريل الماضي وسجل 14%. علي صعيد الملف النووي، أعلنت مصادر بمنظمة الطاقة الذرية الإيرانية، ان الشحنة الثانية من الوقود النووي لمحطة بوشهر النووية بوزن 30 طناً قد وصلت من روسيا بشكل قانوني وأكد رئيس مجلس الشوري الإيراني "علي لاريجاني" أن رسائل الغرب لبدء المفاوضات مع طهران حول برنامجها النووي يعد مناورة سياسية لحرمان بلاده من الطاقة النووية. من ناحية أخري أبدي عاموس جلعاد رئيس الهيئة السياسية والأمنية بوزارة الدفاع استياءه من تصميم إيران علي امتلاك أسلحة نووية ولكنه اكد أن وضع إسرائيل الأمني جيد ولا تواجه تهديدًا نوويا وذلك في مؤتمر نظمته نقابة المحامين بتل أبيب ونقلته الاذاعة الاسرائلية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل