المحتوى الرئيسى

غنام: أطفال فلسطين دثروا رهان الإحتلال بأن يموت الكبار وينسى الصغار

05/12 19:17

رام الله-دنيا الوطن-سامر تيماعتبرت محافظ رام الله والبيرة د.ليلى غنام أن أطفال فلسطين دثروا رهان الإحتلال بأن يموت الكبار وينسى الصغار مؤكدة أن 63 عاما مضت على نكبة شعبنا ولا زلنا متمسكين بحقوقنا بل نزيد كل عام إصرار وإرادة. وأضافت غنام خلال كلمة القتها في مهرجان افتتاح مدرسة جلجليا الأساسية المختلطة بحضور حشد من أهالي القرية والمنطقة وفعالياتها أن بناء الجيل الذي يمثل المستقبل المزهر مسؤولية وطنية جماعية فبالعلم والمعرفة نبني دولتنا المستقلة وعاصمتها القدس الشريف. وشددت غنام على أن الإحتلال يستطيع أن يهدم البيوت ويعتقل ويشرد المواطنين ويقتل البراءة والطفولة ولكنه أبدا لن يتمكن من السيطرة على العقول والقلوب المنتمية لقضيتها والمصقولة بحب وطنها والمتمسكة بثوابتها، مؤكدة على الدور الطليعي الذي يقوم به المعلمين والمعلمات في سبيل بناء الغد المشرق. ونقلت غنام لأهالي القرية والمنطقة تحيات الرئيس ابو مازن الذي حمل الأمانة واللواء لنصل موحدين لحلم الشهيد الراحل ياسر عرفات مشيرة أن سيادته تمسك بالوحدة وناضل من أجلها رغم كل التحديات والتهديدات بوقف شاريين الحياة مؤكدا أن كرامة شعبنا فوق أي اعتبار. وأشادت غنام بالعطاء المتواصل من قبل أهل الخير لبناء مؤسسات الوطن وخصوصا التعليمية منها، مؤكدة أنهم يمثلون الذراع الأيمن للسلطة الفلسطينية ومشروعها الوطني. من جانبه أكد رئيس المجلس القروي محمد جاسر أن الخير والعطاء هو سمة لكافة أبناء شعبنا، مؤكدا أن أهالي جلجليا يشكلون نموذجا من خلال العديد من وجوه البلدة اللذين تبرعوا لبناء المدرسة ولا يتوانون لحظة عن تقديم الدعم للمسيرة التعليمية والثقافية. وبدوره قال مدير المدرسة أن شعبنا أثبت تمسكه بثوابته رغم كل المؤامرات، مشيرا إلى ذكرى النكبة الأليمة وما يتعرض له شعبنا من قمع واستهداف يومي مؤكدا أن الليل زائل والفجر المشرق آت لا محالة في ظل قيادتنا الشرعية الثابتة على العهد. وفي نهاية المهرجان الذي تخلله العديد من العروض الفنية والمسابقات الثقافية والقصائد التي قدمها الطلبة كرمت غنام المتبرعين ببناء المدرسة بالإضافة إلى المجلس القروي والإدارة. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل