المحتوى الرئيسى

بيت العائلة يطالب الجيش بمحاسبة مثيري الفتنة

05/12 19:01

وطالب بيت العائلة المجلس الأعلى للقوات المسلحة بعدم السماح بالتجمهر أمام دور العبادة وجميع مؤسساتها للمسلمين والمسيحيين، أياً كانت الذرائع وأياً كانت الأغراض والمقاصد .كما طالب بيت العائلة خلال اجتماعه بمشيخة الأزهر الشريف والذي اجتمع لدراسة تقرير لجنة تقصي الحقائق، التي أوفدها إلي حي إمبابة يوم 8 مايو لإثبات شهادات الذين تواجدوا أثناء الأحداث، ولتفقد الآثار التي ترتبت عليها بضرورة تعويض كل من أصابه الضرر من المسلمين والمسيحيين.ودعا وسائل الإعلام المسموعة والمرئية والمكتوبة، بعدم التسرع في بث أي شائعة قد تثير الفتنة، والامتناع عن نشر أي خبر قبل التثبت من صحته، وخاصة فيما يتعلق بتغيير الديانة .وأصدر بيت العائلة قرارا بتشكيل وفد لزيارة أسر الضحايا والمصابين من الجانبين، ولزيارة المصابين في أماكن تواجدهم، في البيوت أو المستشفيات، كما يوفد بعض أعضائه من الجانبين إلي ملتقيات طلاب الجامعات للمناقشات وللحوار والرد على أسئلتهم حيث بدأت اتحادات الطلاب توجه إليه الدعوة لذلك .واختتم بيت العائلة بيانه بضرورة أن يعمل على تشكيل وفود من شباب المسيحيين والمسلمين، تقام لها معسكرات عمل ودورات تثقيفية، بعد انتهاء الامتحانات، وخلال أشهر الصيف، وذلك لاستعادة ثقافة الألفة والمودة والتي كانت دائماً من قيم الشعب المصري الأصيلة .من جانبه أكد د. محمود عزب مستشار شيخ الازهر في تصريح خاص لبوابة الوفد أن بيت العائلة سيتابع اجراءات تنفيذ هذه التوصيات التي خرج بها، مطالبا بتنفيذ العدالة تجاه من يثبت تورطه فى كل شيء ادى الى هذه الفتنة، مؤكدا ان اسباب هذه الفتنة ليست خارجية ولكن هناك تراكمات داخلية ادت اليها واستفاد منها بعض اعداء الوطن.وناشد عزب المجلس العسكري ورئاسة الوزراء بضرورة إصدار الاحكام العادلة للوصول الى بر الامان مناشدا الشعب المصري كله بمواجهة الشائعات التي تضرب جذور الوطنى، لافتا الى ضرورة التعاون من اجل إعلاء قيم التلاحم الوطني واستعادة مصر الآمنة التي يعرفها الجميع. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل