المحتوى الرئيسى

جلوبل: إجراءات البورصة كافية لحماية السوق ودعم الاقتصاد

05/12 15:33

أكدت مها خالد الغنيم رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب فى جلوبل، إيمان الشركة بأهمية دور البورصة المصرية والتى تعتبر أحد أهم الأدوات التى ستمكن الشركات من الحصول على التمويل اللازم لتوسعاتها ومشروعاتها بما يخلق فرص عمل جديدة والتى بدورها ستساهم فى خلق قيم مضافة تحقق التنمية الاقتصادية. كما أشادت بالمبادرات التى تقوم بها إدارة البورصة المصرية والتدابير التى اتخذتها خلال الأزمة من تعاون بناء مع جميع الأطراف من وسطاء ومستثمرين وغيرهم متمنية للوفد النجاح فى مهمته، وشددت على أهمية التغيرات التى شهدتها مصر، خاصة وأن التغيير يحمل الأمل بالتحول للأفضل وأن التميز فى العمل سيكون هو معيار النجاح، وأشارت إلى أن الفترة القادمة، والتى ستشهد انتخابات مجلس الشعب والرئاسة، ستكون هامة جداً للمؤسسات والاقتصاد المصرى بشكل عام. يذكر أن بيت الاستثمار العالمى لتداول الأوراق المالية فى مصر أطلق فى شهر مارس 2011 مبادرة لدعم الاستثمار فى الأسهم تماشياً مع توجهات البورصة المصرية، وذلك للراغبين فى الاستثمار بالسوق المصرى لمدة أسبوعين عن طريق إلغاء رسوم عمولة الوساطة. واحتفى بيت الاستثمار العالمى (جلوبل) مساء أمس الأربعاء على شرف وفد البورصة المصرية الزائر برئاسة محمد عبد السلام، رئيس مجلس إدارة البورصة المصرية، وحضر اللقاء سعادة سفير مصر طاهر فرحات والرئيس التنفيذى لجلوبل مصر أحمد على وعدد من الشخصيات الاقتصادية. تطرق الحضور إلى الأوضاع الراهنة والنظرة المستقبلية للسوق المصرى بعد اندلاع الثورة فى 25 يناير 2011. وقال محمد عبد السلام "نشكر جلوبل على مبادرتها الكريمة وعلى كافة جهودها للتواصل مع المستثمرين والمساهمة فى تقديم الدعم للبورصة المصرية من خلال هذا اللقاء مع مجموعة مميزة من الشخصيات الاقتصادية أو من خلال المبادرة التى قام بها بيت الاستثمار العالمى لتداول الأوراق المالية فى مصر فى شهر مارس الماضى". وأضاف "نقوم حالياً بجولة لبعض دول مجلس التعاون الخليجى لعقد لقاءات وجلسات عمل مع كافة المستثمرين والأطراف المعنية بالاستثمار فى أسواق المال من مؤسسات مالية وبنوك استثمارية لعرض كافة الحقائق حول السوق المصرية، وذلك فى محاولة لتنشيط حركة تدفق الاستثمارات الأجنبية فى البورصة، ولزيادة أحجام وقيم التداولات بالسوق بعد أن انخفض متوسط التداولات فيه، من خلال هذه الجولة، سنتمكن من الإجابة على الاستفسارات التى تراود العديد من المستثمرين حول مستقبل الاقتصاد المصرى بعد التغيير". وأكد أن وجود خريطة طريق للوضع السياسى فى مصر عقب نجاح الثورة ساهم كثيرا فى تحسين وضعية سوق المال المصرى مقارنة بالأسواق الناشئة وذلك حسب تقرير ستاندارد آند بورز الأخير، معبرا عن تفاؤله بمستقبل أفضل خاصة مع التراجع المتوقع لمعدلات الفساد المالى والإدارى والتى كانت تمثل إحدى العقبات أمام الاستثمار الأجنبى، وهو الأمر الذى عكسته حركة المستثمرين العرب والأجانب فى الفترة من 23 مارس وحتى الآن والتى تعكس غلبة الاتجاه الشرائى لهم على الاتجاه البيعى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل