المحتوى الرئيسى

أفلام "السينيفونداسيون" بمهرجان كان

05/12 14:50

تتواصل فعاليات الدورة الـ 64 من مهرجان كان السينمائى، والتى ستستمر حتى يوم 22 مايو 2011، وأعلن مؤخرا أن لجنة تحكيم قسم "السينيفونداسيون" والأفلام القصيرة برئاسة Michel Gondry سيضم عددا من النجوم والمخرجين الذين سيقومون باختيار من بين الستة عشرة فيلما، وتبلغ قيمة الجوائز الثلاثة الأولى، فالجائزة الأولى قيمتها 15000 يورو والثانية 11250 ألف يورو، أما قيمة الجائزة الثالثة فتصل إلى 7500 يورو، من المقرر أن تقوم لجنة التحكيم بتسليم هذه الجوائز يوم الجمعة المقبل 20 مايو خلال حفل افتتاح بقاعة Buñuel و يتبعه عرض للأفلام الثلاثة الفائزة، كما ستقوم لجنة التحكيم كذلك باختيار الفيلم القصير الذى سيفوز بالسعفة الذهبية والتى سيتم تسلمها خلال حفل الختام يوم الأحد الموافق لـ 22 مايو. ومن لجنة التحكيم Julie GAYET وهى ممثلة ومنتجة فرنسية، وبدأت جولى جاييت مسيرتها الفنية من خلال فيلم "" A la belle étoil ثلاث سنوات قبل فوزها بجائزة Romy Schneider سنة 1996، ثم قامت جولى بلعب أدوار بأفلام من إخراج كبار المخرجين بالعالم أمثال Michel Deville و Agnès Varda و Merzak Allouache وEmmanuel Mouret وPatrice Leconte. أما فى عام 2007، قامت جولى بتأسيس شركة إنتاجها الخاصة بها Rouge International التى حققت نجاحات كثيرة نذكر منها Fix me " " وHuit fois debout ". كما ضمت اللجنة المخرجة والمنتجة النمساوية الشهيرة Jessica HAUSNER، درست جيسيكا بأكاديمية Filmakademie فى فيينا، حصل فيلم جيسيكا القصير الأول Flora على الفهد الذهبى و ذلك عام 1996 بلوكارنو و كان فيلم تخرجها على جائزة تحكيم سينيفونداسيو الخاصة بمهرجان كان. كما تم اختيار أول فيلمين طويلين لها Lovely Rita سنة 2001 وHotel سنة 2004 بمسابقة أUn Certain Regard أما فيلمها التالى فقد تمت دعوته بالبندقية سنة 2009 حيث حصل على جائزة "FIPRESCi". João Pedro RODRIGUES المخرج البرتغالى انضم هو الآخر للجنة التحكيم، فيبدأ كمساعد للمخرج كما عمل فى المونتاج السينمائى، وفى عام 1997، حصل فيلمه القصير" Parabéns! " على جائزة بمهرجان البندقية موسترا، ثم ذهب هناك مرة أخرى سنة 2000 بفيلمه الطويل الأول " O Fantasma "، وفى سنة 2005 عرض خلال أسبوعى المخرجين فيلم " Odete " ثم فى 2009 تم اختيار فيلمه " " Morrer Como Um Homem لمسابقة Un Certain Regard .. وتتنافس فى هذه المسابقة أفلام من دول مختلفة منها فرنسا وألمانيا وبريطانيا ودول أروبية أخرى. يذكر أن Cinéfondation تأسست 1998 بهدف اكتشاف المواهب الجديدة حيث تقوم كل عام باختيار من 15 إلى 20 فيلماً قصيرا ومتوسطا من مدارس السينما من جميع أنحاء العالم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل