المحتوى الرئيسى

غرق مدينة أسيوط بمياه الصرف بعد تعطل محطة "البركة" وانقطاع مياه الشرب

05/12 14:19

غمرت مياه الصرف الصحي شوارع مدينة أسيوط صباح اليوم الخميس بعدما توقفت محطة الطرد الرئيسية بمنطقة البركة عن العمل مما أدى لطفح مياه الصرف الصحي بالشوارع الرئيسية والفرعية بمدينة أسيوط وغرق معظم المدارس والمصالح الحكومية والبنوك التي توقف معظمها عن العمل في الوقت الذي تغيب فيه رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي لسفره خارج المحافظة.كما تم قطع المياه عن مدينة أسيوط بكاملها، وقامت شركة المياه بإرسال عربات محملة بالمياه إلى وسط المدينة لتوزيعها على المواطنين، مما تسبب في نشوب مشاجرات عنيفة بين الأهالي.وتبذل محاولات لوقف بعض المحطات التي تقوم برفع الصرف الصحي كمحطة الجامعة إلى محطة البركة في محاولة للسيطرة على كميات المياه المتدفقة حتى يتم التعرف على أسباب العطل المفاجي.وفي محاولة للسيطرة على الوضع أمر اللواء إبراهيم حماد محافظ أسيوط بسرعة توجيه 40 سيارة كسح مياه تابعة للمحافظة إلى منطقة العطل لكسح المياه تحت إشراف اللواء يعقوب حسن إمام سكرتير عام المحافظة بينما أرسلت شركة المياه المسئول الرئيسي 3 سيارات فقط للمساعدة.وقال مصدر مسئول بالشركة أن سبب العطل غير معروف حتى الآن وربما بسبب كسر الماسورة الرئيسية لخط الطرد وحتى يتم التأكد من ذلك يجب شفط المياه حتى نستطيع عمل جبيرة للماسورة.لم تكن المرة الأولى التي تتعطل فيها محطة البركة عن العمل ففي نوفمبر الماضي انفجرت ماسورة خط الطرد الرئيسية ونتج عنها غرق المدينة بمياه الصرف الصحي وتعطلت المدارس والمصالح الحكومية عن العمل وتم عمل جبيرة للماسورة وإعادة تشغيلها وتتعرض المحطة لأعطال كثيرة متكررة حيث تم إنشاؤها في خمسينيات القرن الماضي وكل ما يتم فيها حتى الآن هو محاولات صيانة لإطالة عمر المحطة دون خطة واضحة من الشركة للسيطرة على مثل هذه الأعطال مستقبلا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل