المحتوى الرئيسى

تقرير: الفلسطينيون تضاعفوا 8 مرات منذ النكبة

05/12 13:17

رام الله - (د ب أ)ذكر تقرير لجهاز الإحصاء المركزي الفلسطيني أن عدد الفلسطينيين تضاعف ثماني مرات منذ وقوع النكبة عام 1948، حيث اصبح نحو 11 مليون نسمة بنهاية عام 2010.وقال الجهاز، في تقرير خاص بمناسبة ذكرى "النكبة" الفلسطينية الثالثة والستين نشر الخميس، إن "تعداد الفلسطينيين يمكن أن يفوق عدد اليهود في حدود فلسطين التاريخية بحلول نهاية عام 2020".وأضاف أنه مع نهاية 1948 ،بلغ عدد الفلسطينيين 4ر1 مليون نسمه، في حين قدر عددهم نهاية عام 2010 بحوالي 11 مليونا وهذا يعني أن عدد الفلسطينيين في العالم تضاعف بنحو 8 مرات منذ أحداث نكبة 1948.أوضح التقرير أنه في ما يتعلق بعدد الفلسطينيين المقيمين حاليا في "فلسطين التاريخية" (ما بين النهر والبحر)، "فإن البيانات تشير إلى أن عددهم قد بلغ في نهاية عام 2010 حوالي 5ر5 ملايين نسمة مقابل نحو 7ر5 ملايين يهودي".وتابع "من المتوقع أن يتساوى عدد السكان الفلسطينيين واليهود مع نهاية عام 2014، حيث سيبلغ ما يقارب 1ر6 ملايين لكل من اليهود والفلسطينيين وذلك فيما لو بقيت معدلات النمو السائدة حاليا".ووفقا للتقرير، "ستصبح نسبة السكان اليهود حوالي 2ر48 % فقط من السكان وذلك بحلول نهاية عام 2020 حيث سيصل عددهم إلى 7ر6ملايين يهودي، مقابل 2ر7ملايين فلسطيني".وتظهر المعطيات الإحصائية أن نسبة اللاجئين الفلسطينيين في الأراضي الفلسطينية تشكل 0ر44% من مجمل السكان الفلسطينيين المقيمين في الأراضي الفلسطينية نهاية العام 2010.كما بلغ عدد اللاجئين المسجلين لدى وكالة الغوث منتصف عام 2010، حوالي 8ر4 ملايين لاجئ فلسطيني، يشكلون 4ر43% من مجمل السكان الفلسطينيين في العالم يتوزعون بواقع 4ر60% في كل من الأردن وسورية ولبنان و3ر16% في الضفة الغربية و3ر23 % في قطاع غزة.يعيش حوالي 4ر29% ،منهم في 58 مخيما تتوزع بواقع 10 مخيمات في الأردن و9 في سورية و12 مخيما في لبنان و19 مخيما في الضفة الغربية و8 مخيمات في قطاع غزة.قدر التقرير عدد السكان في الأراضي الفلسطينية بحوالي 1ر4 ملايين نسمة نهاية عام 2010 منهم 5ر2 ملايين في الضفة الغربية وحوالي 6ر1مليون في قطاع غزة.اقرأ أيضا:معرض في قطاع غزة بمناسبة ذكرى النكبة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل