المحتوى الرئيسى

المجلس العسكري: سنضرب بيدٍ من حديد كل من تسول له نفسه بإشعال الفتنة

05/12 14:47

المجلس العسكري: سنضرب بيدٍ من حديد كل من تسول له نفسه بإشعال الفتنة12 مايو 2011 |مدير الشؤون المعنوية اللواء أركان حرب إسماعيل عتمانالجريدة - أكد المجلس الأعلى للقوات المسلحة، أنه سيظل يقظاً لكل من يتربص بمصر سواء بأجندات خارجية أو داخلية، وحذر من الأخطار التي تتعرض لها مصر جراء الفتنة الطائفية، وأكد ان هذه النقطة تعتبر “خطاً أحمر”، مشيراً إلى أن مصر قادرة على وأدها، و سيتم الضرب بيد من حديد كل من تسول له نفسه اللعب في هذه المنطقة.وأشار المجلس إلى أنه يعمل بنظرية “النفس الطويل”، والنظرة المستقبلية بعيدة المدى، كما نبه إلى خطورة أحداث الوقيعة بين القوات المسلحة والشعب بكافة طوائفه.إضافةً إلى أن المجلس الأعلى، لا يرى أمامه إلا مصلحة مصر ومصلحة المواطن المصري، وأن القوات المسلحة لا تزايد على مصر، وأن مصلحة الوطن فوق الجميع أياً كانت الظروف، وفقاً لما أكده عضو المجلس الأعلى للقوات المسلحة، مدير الشؤون المعنوية اللواء أركان حرب إسماعيل عتمان.وأضاف أن القوات المسلحة ، ستظل حامية للثورة ولشبابها، وحامية لأمن مصر القومي، وستظل يقظة لكل من يتربص بها سواء بأجندات خارجية أو داخلية .حيث دعا إلى ضرورة وجود نظرة شاملة للتعاون بين الشعب والشرطة والقوات المسلحة في تأمين الشارع المصري، لأن ذلك لن يتحقق بعمل أي جهة بمفردها.بإمكانكم دومًا متابعة آخر أخبار الجريدة عبر خدماتها على موقع تويتر أو عبر موقع فيسبوك. google_ad_client="ca-pub-7775829105464138";google_ad_slot="2278089965";google_ad_width=336;google_ad_height=280; اقرأ أيضًا:سجين فار: ذهبت لأسلم نفسي فطردني الحراس!حمزة نمرة يكتب: الموسيقى في مصر.. بين "الإفيه" و"التيمة الحرّاقة"وزير العدل: الحكومة لن تلجأ لاستخدام قانون الطوارئ لحفظ الأمن في مصر

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل