المحتوى الرئيسى

وحيد حامد: الإخوان كانوا أفضل حالاً في عصر مبارك

05/12 11:25

شدد السيناريست وحيد حامد أنه لن يتراجع عن تقديم الجزء الثاني من مسلسله "الجماعة"، مؤكداً ان قيام الثورة لن يؤثر على تحضيراته لتنفيذ العمل.وقال وحيد: "لقد بدأت بالفعل التخطيط للجزء الثاني والذي سيبدأ عن طريق الفلاش باك من فترة مأمون الهضيبى حتى إعدام سيد قطب عام 1965،ولم أستقر إذا كان هذا التخطيط سيطرأ عليه أى تغيير بعد الأحداث الحالية أم لا لأنني مبتعد عن الكتابة فى الوقت الحالي بسبب انشغالي بما يدور من أحداث على الساحة، لأن كتابة الدراما خاصة هذا العمل يحتاج إلى ذهن صاف".وأضاف وحيد: "ولماذا أتراجع الآن وأنا لم أجبر فى البداية على تقديم هذا العمل؟، ولن يستطيع أحد أن يمنعنى".وأشار وحيد الى ان الإخوان الآن منتشرون بشدة وهذا ما سيضرهم أكثر مما سينفعهم، وقال: "الإخوان الآن شايفين نفسهم، ولكن فى ساعة الجد سيأخذ كل شخص مكانه وحجمه الطبيعى كما أن هذا الدور الذي يلعبونه الآن هو الدور نفسه الذي سبق أن لعبوه بعد ثورة 23 يوليو".وتابع: "ولكن رغم ذلك أؤكد أن الإخوان فى عهد مبارك كانوا أقوى من الآن وظهورهم بكثافة خلال هذه الفترة لم يكن أبدا فى مصلحتهم، وقد كشفت حقيقتهم أمام الناس بعد أن أصابوهم بحالة فزع بسبب الهجمة الإعلامية التي يقومون بها وقد اشتدت الحالة بظهور السلفيين".وعلى الجانب الآخر، أكد محسن راضي أحد قادة جماعة الإخوان المسلمين انه بصدد تأليف مسلسل "الجماعة الجديد" سيوضح من خلاله مدى الظلم الذي تعرض له الإخوان خلال الفترة الماضية، مركزاً على حملات الاعتقالات والتعذيب والإقصاء بحق الجماعة على مدار تاريخها.وأضاف راضي أنه من المقرر ان يتم وضع ميزانية مبدئية للمسلسل تقدر بحوالي 10 ملايين جنيه، قابلة للزيادة وذلك حتى يخرج المسلسل في صورة مشرفة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل