المحتوى الرئيسى

ما خطورة الالتهاب الكبدى الوبائى سى؟

05/12 02:26

تسأل قارئة: ما مدى خطورة الالتهاب الكبدى الوبائى سى وما هى العوامل التى تلعب دورا فى تطور التليف الكبدى؟ يجيب على السؤال الدكتور جمال شيحة أستاذ الجهاز الهضمى والكبد بجامعة المنصورة، عضو اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية قائلا:الالتهاب الكبدى الوبائى سى مرض يصيب الكبد عن طريق فيروس كبدى سى، ويعتبر الالتهاب الكبدى الوبائى c مشكلة خطيرة عند بعض المصابين به ولكن عند البعض الآخر يمكن ألا يكون له أى أثر على المدى الطويل، ومعظم الأشخاص يصابون بالفيروس يظلوا حاملين له طوال حياتهم. بعض المرضى الذين يتأثر كبدهم نتيجة فيروس سى قد تتطور حالتهم المرضية الى الإصابه إلى تليف الكبد, الفشل الكبدى أو سرطان الكبد وهذه الحالات تحتاج إلى عدة سنوات حتى تظهر. ويعتبر الالتهاب الكبدى الوبائى سى من أكثر الأسباب التى تؤدى إلى الاحتياج إلى عملية نقل كبد سليم أو ما يعرف بعملية زرع الكبد، ويشير شيحة إلى أنه توجد عوامل مساعدة تلعب دورا مهما فى تطور التليف الكبدى وهي: 1. العمر وقت العدوى :،فنجد أن المرضى الذين يصابون بالمرض فى عمر متقدم هم عرضه لتطور المرض بشكل سريع، ويظل التطور بطئ فى المرضى الأصغرسنا. 2. إدمان الخمور : جميع الدراسات العالمية والمحلية أكدت على أن الكحول عامل مشترك و مهم جدا فى تطور إلإلتهاب الكبدى المزمن إلى تليف كبدي 3. عدوى متزامنة مع إتش آى فى HIV (الفيروس الذى يسبب مرض الإيدز) 4. عدوى متزامنة مع فيروس الالتهاب الكبدى (ب). ويلفت شيحة النظر إلى أنه يحدث بعد الإصابة بعدوى الالتهاب الكبدى سى أن معظم المصابين بالفيروس لا تظهر عليهم أعراض فى بادئ الأمر، ولكن البعض ربما يعانى من أعراض الالتهاب الكبدى الحاد (يرقان أو ظهور الصغار). وقد يستطيع الجسم فى حوالى 15% من المصابين التغلب على الفيروس والقضاء عليه، أما النسبة الباقية يتطور لديها المرض إلى الحالة المزمنة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل