المحتوى الرئيسى

حملة للوبي فلسطين بالبرلمان البريطاني

05/11 23:56

مدين ديرية-لندنحث مؤيدون للقضية الفلسطينية أعضاء في مجلس العموم البريطاني (البرلمان) على الضغط على الحكومة البريطانية لإلجام إسرائيل عن انتهاكاتها لحقوق الفلسطينيين، ولوقف أنشطتها الاستيطانية في الأراضي الفلسطينية ورفع الحصار عن غزة.وطالب النشطاء البرلمانيين البريطانيين بالضغط على إسرائيل لرفع الحصار عن غزة المستمر منذ أكثر من أربع سنوات، وبالضغط على الحكومة البريطانية لتطلب من الاتحاد الأوروبي تعليق اتفاق الشراكة مع إسرائيل.جاء ذلك في إطار جولة نظمها المئات من مؤيدي فلسطين بمبنى البرلمان وهم يرتدون الكوفية والشالات ويرفعون الشعارات الفلسطينية.ونظمت تلك الحملة جمعية أصدقاء الأقصى، والمنتدى الفلسطيني في بريطانيا، وحملة التضامن مع الشعب الفلسطيني، وتحالف أوقفوا الحرب، والمنتدى الإسلامي في أوروبا.وقد أكد أعضاء في مجلس النواب من اللوبي المؤيد لفلسطين للجزيرة نت دعمهم الكامل لمطالب النشطاء المتمثلة في دعم القضية الفلسطينية ورفع الحصار عن غزة. شاب تركي وشاب باكستاني في مبنى البرلمان يضعون الكوفية وشالات فلسطين (الجزيرة نت) فرصة تاريخيةوقال النائب العمالي جيرمي كوربن للجزيرة نت إن ثمة فرصة تاريخية لإحراز تقدم كبير، خاصة بعد اتفاق المصالحة بين حركتي التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) والمقاومة الإسلامية (حماس).وطالب كوربن بوضع نهاية فورية لسرقة أراضي الفلسطينيين وبناء المستوطنات وجدار الفصل العنصري وهدم المنازل والإذلال اليومي للفلسطينيين والتوقف عن قصف غزة.وشدد على ضرورة أن يتوقف الغرب عن سياسة تسليح ومساعدة إسرائيل، في وقت تواصل فيه سياساتها غير القانونية في الاستيطان ومصادرة الأراضي.ومن جانبه قال الناطق باسم المنتدى الفلسطيني في بريطانيا زاهر البيراوي، إن هدف الحملة هو الضغط على النواب لإظهار مواقف أكثر انسجاما مع العدالة بخصوص قضية فلسطين.وأضاف أن ذلك يتم عبر تزويدهم بالمعلومات والحقائق عن معاناة الفلسطينيين، وعن ممارسات دولة الاحتلال التي تتنافى مع القوانين الدولية وحقوق الإنسان، وللتأكيد للبرلمانيين أن قضية فلسطين وعودة اللاجئين ستبقى هي القضية المركزية بمنطقة الشرق الأوسط، وأنها هي مفتاح السلام والحرب في المنطقة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل