المحتوى الرئيسى

أحلام يوسف بقلم:صالح صلاح شبانة

05/11 23:36

أحلام يوسف قراءة في رواية أحلام يوسف بقلم :الداعي بالخير صالح صلاح شبانة Shabanah2007@yahoo.com اتحفني الأخ والصديق الروائي الأستاذ ابراهيم عوض الله الفقيه بآخر انتاجه الروائي ، رواية أحلام يوسف ، تقع في 190 صفحة من القطع المتوسط ، صاغها على طريقة مرايا نجيب محفوظ ، وأفرغ بها روعته بالكتابة الروائية ، فأخرج رواية رائعة من رواياته الكثيرة ..!! وابراهيم عوض الله له تسع روايات ، اتاحت لي صداقته امتلاك نسخها وقرائتها وهي : جذور في طريق التحرير 1974 ، والهذيان 1975 ، وما زال للصبار روح 1993 ، و الصمت المعبر 1996 ، و الخريف واغتيال أحلام 1996 ، والأرض الحافية 1999 ، و نوافذ الغضب 2001 ، و ظمأ السنابل 2007 ، و أحلام يوسف 2011 . ومن القصص القصيرة : القربان 1990 ، وفرسان السراب 2010 . وأصدر عام 1996 كتاب صوبا ، احدى قرى فلسطين المدمرة سنة 1948 – تاريخ وطن وحكاية قرية ، وهو من الكتب الوثائقية المهمة التي تؤرخ للثورات الشعبية في فلسطين ايام الأنتداب البريطاني ..!! و ابراهيم ذيب عوض الله نافع الفقيه قاص وروائي ، من مواليد صوبا ــ القدس ، سنة 1946 ، حاصل على ليسانس في الآداب ، قسم اللغة العربية ، عمل مدرسا لمدة عشر سنوات ، يكتب القصة والرواية ، لا تعنيه التيارات الرائجة بقدر ما يعنيه الوجود على الساحة الأدبية بأعمال قوية متميزة ، لا يكتب الا اذا شعر أن لديه شيئا جديدا يريد ان يقوله ، وهو عضو رابطة الكتاب الأردنيين ، وعضو اتحاد الكتاب العرب . أما رواية (أحلام يوسف) فهي ملحمة تتحدث عن النكبة والهجرة والشتات ومأساة الشعب الفلسطيني ، فيها كل الوان الطيف ، فصل فيها الشخصيات وخاض في خفاياها ، وغاص في أعماقها واستخرج دررها ..!! وقد تحدث عن شخصياتها بالتفصيل منذ نشأتها الى نقطت التقائها بالحدث في الرواية ، فابتدأ بمريم زوجة يوسف ، وأحلام حبيبته بعد أن تعدى الأربعين وزوجته الثانية ، وعفاف ابنة يوسف المدلله الضحية والقتيلة ، والعاصفة التي حدثت عند معرفة مريم بعلاقة زوجها يوسف بأحلام ، وناصر شقيق يوسف من زوجة ابيه الأخرى الذي استشهد في شمال العراق في طريقه لأفغانستان ، والشرخ الذي أصاب أحلام يوسف ،وعن الفراشة والنار وهي جزء من ملحمة علاقة يوسف وأحلام ، وعنوان آخر هو رياح الخطيئة ، ورسائل الماضي ، و ذكريات حية ، واعترافات في غير أوانها ، و شهيدة الحب التي تتحدث عن نهاية عفاف ، ويوسف والحلم الأخير حيث ينجو من حادث سير بأعجوبة ، وتصاب زوجته أحلام ويموت طفلهما ، وتهرب أحلام عائدة الى العراق ، ويعود يوسف الى زوجته مريم ..وتنتهي الرواية على مجموعة من الأحباطات اصابت العائلة ...!!! رواية أحلام يوسف حاكت النفس العربية الممزقة التي عانت ولا زالت تعاني من الأرهاصات الداخلية والخارجية ، وهي مجموعة من العناوين الكبيرة لشخصيات حركها ببراعة الخبير بالفن الروائي ، لا يغني عن استعابها الا قراءتها والتمعن بها ..!! وما ميز هذه الرواية ان المؤلف صرح عن المكان ، وكوني كنت اقيم في منطقة نزال والأخضر وراس العين والمدرسة العباسية والكسارات ، شارع القدس وناعور ، أحسست بألفة خاصة للمكان ، واحسست كأنني أحد شخوصها ، ولا بد للأخ المؤلف وأن أورد جزء من سيرته الذاتية ، فقد تراءت لي صوبا حاضرة ، ولو أنه لم يذكرها بالأسم ..!!! وانما هنا انا اشير اليها والى المؤلف البارع ، لعلكم تقرأوها وتشاركوني متعتها ، فالسطور التي اكتبها لا يمكن ابدا ان تغني عن 190 صفحة ، هي خيوط هذه الرواية الرائعة ..!! لصديقي ابراهيم عوض الله الدمث والخلوق والمثقف ، والروائي والقاص كل التحية والأمنيات بالتقدم والنجاح والأزدهار ان شاء الله تعالى ..!! http://turath.mo5ayam.com/vb/index.php منتديات سنجل الباسلة الموقع الشخصي للكاتب والباحث صالح صلاح شبانة هذا الرابط لموقع شخصي وخاص ، وهو محاكاة للتراث الشعبي حسب وجهة نظر الكاتب ، وقد يطلق عليه التأريخ الأبداعي ، وهو يختص بتراث القرية الفلسطينية من وجهة نظر أهل سنجل ، أرجو وأتمنى منكم عدم حذف الرابط بذريعة قوانين المنتدى ، وأرجو من القوانين القفز عن هذا الرابط لما فيه من تواصل بين أبناء الشعب الفلسطيني المهَجّرين ، ولكم التحية .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل