المحتوى الرئيسى

«أبوالغار»: أدعو لتأجيل الانتخابات البرلمانية.. وأحذر من ثورة جديدة

05/11 23:06

دعا الدكتور محمد أبوالغار، الناشط والمفكر السياسى، إلى تأجيل الانتخابات البرلمانية المقبلة لحين استكمال بناء الحياة الحزبية بما يسمح بانتخاب برلمان يمثل جميع القوى السياسية فى المجتمع، مشيرا إلى أن إعداد دستور متوازن مرهون بانتخاب برلمان معبر عن جموع الشعب. وقال خلال لقاء نظمته الغرفة الكندية برئاسة الدكتور فايز عزالدين، مساء أمس الأول: إن تحقيق الديمقراطية يتطلب انتخاب برلمان يمثل كل فئات المجتمع من اليمين إلى الوسط واليسار، محذرا من عودة المظاهرات واحتمال وقوع ثورة أخرى، إذا لم يتحقق هذا، وشدد على ضرورة بناء القاعدة الخاصة بضمان التصويت من خلال بطاقة الرقم القومى، مشيرا إلى ضرورة البدء فى الاستعداد من الآن وإلا كانت العودة للانتخاب من خلال البطاقة الانتخابية التى لا يحملها الكثير من أفراد الشعب. وقال إن البرلمان المتوازن سيؤدى إلى وضع دستور متوازن يكون معبرا عن توافق الناس، مشيرا إلى أن دور فقهاء الدستور يقتصر على صياغة ما تتوافق عليه جموع الشعب، ودعا أبوالغار إلى ضرورة التكاتف بين الحكومة والشعب لتحقيق النهوض الاقتصادى، مشيرا إلى أن تحسن الاقتصاد مرهون بالاستقرار الأمنى، وحذر من الآثار السلبية للغياب الأمنى التى تظهر من خلال تراجع السياحة وانخفاض الاستثمار الأجنبى. وقال إن مصر بها فرص استثمارية واعدة وإن هناك انتظاراً من جانب المستثمرين لحين تحقيق الاستقرار الأمنى لإقامة استثمارات جديدة وعودة جانب من رؤوس الأموال التى خرجت من السوق المحلية عقب الثورة. وحول مخاوف البعض من وقوع ثورة جياع نتيجة التراجع الاقتصادى قال إنها كانت ستحدث حتما فى ظل النظام السابق، إلا أن احتمالات وقوعها تراجعت بعد الثورة ولابد من العمل على تحقيق نمو اقتصادى يساهم فى تحسن الأوضاع المحلية من جانبه، دعا الدكتور حسين أمين، أحد الحضور، إلى تعديل نظام التصويت خلال الانتخابات حتى يكون للحاصل على الثانوية العامة صوتان، ليرتفع إلى ثلاثة للحاصلين على مؤهلات عليا، بما يضمن تحجيم الفئة غير المتعلمة فى المجتمع التى يتم توجيهها نحو التصويت لشخص بعينه دون فهم لأبعاد هذا الاختيار.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل