المحتوى الرئيسى

الأميركيون ينتظرون المهدي المنتظر في العِرَاق وَإلى مقتدى الصدر بقلم: حميد الواسطي

05/11 22:09

بِسْمِ اٌللهِ اٌلرَّحمَنِ اٌلرَّحيمِ أمَّا بَعدُ أقول وَرِسَالَة إلى السَيِّد مقتدى الصدر: إنَّ الأميركيين - الذراع العسكري الأقوى لحُكُومَة صهيون العالميَّة وَحسَب رأيي وَإستقرائي لَن ينسحبوا أو يَسحبوا قواعدهم العسكريَّة عَلَى الأقل مِنَ العِرَاق؟ وَأمَّا مَسألة إسقاط نظام صدام حسين عام 2003 فكانَ لَعمري وسيلة وَلَيسَ هدفاً.. الهدف المرتقب هُوَ المهدي المنتظر ثاني عشر الأئمة الاثني عشر الحُجَّة محمد بن الحسن بن علي بن محمد بن علي بن موسى بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين أخي الحسن بن علي بن أبي طالب عليهم السلام. وَالأميركيون (أو الصهاينة) ما جاءوا للعِرَاق إلاَّ مِن أجلِ التواجد لوقتٍ غير معلوم في الدولة الَّتِي يأتي إليها الإمام الَّذِي سيظهر بَينَ الركن وَالمقام في مكّة المهدي المنتظر للعِرَاق عاصمَة الدولة المهديَّة الكونيَّة الربانيَّة.. وَكان لكاتب السُطور سبقاً صُحفيّاً في أوائل سنة 2006 فأنا أوَّل مَن كتبَ مقالة بهذا الصَدد أو أنَّ الأميركان هدفهم غير المُعلَن في العِرَاق؟ هُوَ المهدي المنتظر ثمَّ بَعدَ ذلِك قالهَا مقتدى الصدر وَمحمود أحمدي نجاد وَمقالَة سابقة نشرت في عدة مواقع في عام 2006 وَهذا نصُّهَا : بِسْمِ اٌللهِ اٌلرَّحمَنِ اٌلرَّحيمِ السُؤال الصعب مِنَ الصُحفيَّة الأميركيَّة المُخضرمَة هيلين توماس وَلَم يَستطيع الرئيس الأميركي جورج بوش الإجابة عليه؟! سألت الرئيس بوش:` قرارُكَ غزو العِرَاق أصبَحَ سَبَب مَوت آلاف الأمريكيين وَالعِرَاقيين، وَأصبَحَ واضحاً أنَّ كُلّ سَبَب أعلنته لغزو العِرَاق لَم يَكن صحيحاً.. سُؤالي هُوَ: لماذا حقيقة أعلنتَ الحرب؟ هيلين توماس`. جَوَاب الكولونيل حميد الواسطي: أوَّلاً- لَم يَكُن قرار الرئيس جورج بوش بإعلان الحرب!! بَيدَ أنه قرار المُنظَّمَة السرِّيَّة العالَميَّة اليهوديَّة الماسونيَّة. ثانياً- إزالة نظام صدام حسين كانَ وسيلة وَلَيسَ هدفاً في الإستراتيجيَّة الماسونيَّة أو الصهيونيَّة في العِرَاق وَالشرق الأوسَط. ثالثاً- الماسونيَّة (الصهيونيَّة) تحتاج العِرَاق كساحة لتواجد الجيوش (أو القواعد العسكريَّة) الأميركيَّة وَالمتحالفة معهَا؟ لوقتٍ غير معلوم وَبإنتظار هدف غير مُعلَن يُهدِّد مكانة القوى الكبرى وَالماسونيَّة العالميَّة (حُكُومَة صهيون العالميَّة).. وَحقيقة هذا الهدف؟ هُوَ المهدي المُنتظر وَالَّذِي سَيظهر (بإذن اٌلله تعالى) في مَكَّة، وَيأتي للعِرَاق، ليحكُم منه العالَم - كُلّ العالَم - بالعدل.. راجع مقالة: رَدّاً عَلَى سُؤَال الصُحفيَّة الألمَعيَّة -هيلين توماس للرئيس بوش..بقلم:حميد جبر الواسطي http://pulpit.alwatanvoice.com/articles/2008/03/10/126117.html الكولونيل حميد الواسطي مُقدَّم الاِنتفاضة الشعبانيَّة استراليا – العراق ajshameed@hotmail.com

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل