المحتوى الرئيسى

لعبة الحراميه و المسروق و [ فجر ؛اوديسا؛]بقلم:خليل البابلي

05/11 21:52

لعبة الحراميه و المسروق و [ فجر ؛اوديسا؛] [مافيات جوقة الرواديد و اللطاَّمَهْ من الجهله والاميين و محترفي القتل واللصوصيه و الاجرام الذين تم جمعهم من حاويات مزابل و بيوت الدعاره و المراقص الليليه لشوارع لندن و اميركا و باريس و اسكندنافيا و طهران و دمشق و عمائم الكفر و الفسق و الفجور و الدَجَل المجوسي الفارسي و عصابات صهيو-سوران طرزاني-طلي باني السُرَّاق القَتَلَهْ ومن والاهم في العراق لهو الشاهد و الدليل على الزندقه و العهر البريطاني - الامريكي على الحريه و الديمقراطيه التي يَدَّعُون و ما يتمنوه للعرب من (فوضى بناءه) و (هندسه اجتماعيه) لحروب اهليه و تمزيق و نهب]. اطلق الاميركان و حلفائهم اسم فجر ؛الاوديسا؛ على قصف قوات القذافي (الذي هو عَرَّاب مافيا الحراميه مع اولاده و حاشيته) ضدَّ المسروق و هو شعب ليبيا العربي , فما الذي يعنوه ...؟ اوديسا مدينه اوكرانيه لليهود الاشكناز في اوكرانيا و يهودها قاوموا الفتح العثماني (معركة القرم) ايام فتوحاتهم لاوروبا اما معناها التأريخي كملحمه يونانيه لهوميروس في القرن الثامن ق . م , فهو يعني شن الغارات من الداخل اعتمادا على الخلايا النائمه للاعداء في حرب طرواده من اجل فتح الحصون للغزاة القادمون من جهة البحر , امريكا و الغرب لا يريدون تغيير منهاج الانظمه المتسلطه على الشعب العربي و التي فتكت و تفتك بالامه العربيه لصالحهم و ان تَغيَّرَ الشكل فلا يريد الغرب و امريكا تغيير منهاج مسار الجوهر , من كان يريد ان يعلم ما نوع النظام الذي يريده الغرب و امريكا للعرب فلينظر لمن نَصَّبوهم في المنطقه الخضراء ببغداد من (ديمقراطيه) بتعاضد الفرس اثر عملية (حرية او تحرير العراق) و هذا برهان عملي على حقيقة اهداف و نوايا الغرب ضدَّ العرب هناك مثل شعبي في العراق حول مديري الازمات لا الطالبين الحلول لها تحقيقا لمآربهم , و المثل يقول [يقولون للحرامي اسرق و يقولون لصاحب الدار خذ حذرك] , اي انهم في الغرب و اميركا الآن و لأجهاض و احتواء ما يجري من انتفاضات شعبيه و ثورات تطيح بالانظمه المختلفة الالوان و النسق و التي كلها تصب في ذات الاتجاه بالنسبه للغرب يلعبون الان هذه اللعبه و خاصة انها قد اتضحت في ليبيا , الكل يعلم ما جرى و يجري في العراق في مثل هذه الايام من عام 2003 لعملية الغزو و الاحتلال التي اطلقوا عليها ؛تحرير العراق؛ او ؛حرية العراق؛ , بعد هذه السنوات العجاف ماذا جرى للعراق ,فالحمله لتحرير العراق ؛اطلق عليها مجرم الحرب بوش crusade))؛ اي (صليبيه) و قد تبين ان التحرير هو التجريد و التصحير , تصحير العراق و قتله عطشا بالاتفاق مع الشريك الفارسي و الحليف التركي بمنع الماء عنه و تجريد العراق من هيكلية دولته و سيادته و جيشه و قوى الامن و امواله و نفطه و غازه و ثرواته و وحدته و سكانه و انظمة الصحه و التعليم و البطاقه التموينيه للجياع و الفقراء و الارامل و الايتام و المعاقون و تجريد العراق من كل بنيه تحتيه و فوقيه و تنصيب الفرس حاملي جنسية ايران على العراق حكاما بأسماء عربيه و تجريد العراق من انتماءه القومي العربي و تفريسه و تكريده , و حرية العراق قد تبين انها حرية فِرَق الموت الفارسيه لفيالق سليماني و اطلاعات الفارسيه و من بأمرتها من ميليشيات جَرَبْ الدعوه(حزب الدعوه المجوسي الفارسي) و المجلس الاعلى للفارسي المجوسي (تيبتبائي الايسفاهاني)-فيلق (بدر) للعهر و الغدر و الكفر الفارسي المجوسي , و فرق الموت الصهيو-كرديه (للموساد-اسايش) و (البيش-جيوه) على غرار عصابات هاغانا و شتيرن و الارغون التي ذبحت و شردت اهل فلسطين بأدارة الكيان الصهيوني و فرق الموت لاحمد الجلبي التي تدربت بتمويل اساسي من صهيو-آل صباح و منظمة ايباك الصهيونيه و السي آي أي و بالتنسيق مع منظمة ثأر الكويت حيث تدربت هذه الفِرَق في هنغاريا و كيان صهيون و جزر غوام و امريكا كذلك شركات المرتزقه التي تديرها السي آي أي - و ال - أم آي 6 البريطانيه , اما الديمقراطيه فقد تبين انها ديمقراطية اللصوص و السُرَّاق الذين نصبتهم امريكا غلمان و مماليك (جمهوري اسلامي زرادشت و مزدك) في جهاد الفرس ضد (الشيتان ايكبر) فقد سرقوا كل شيء , المال و النفط و الآثار و موجودات الدوله العراقيه بالكامل من آثار و مكتبات و ارشيفات و والوثائق و التي تم نقلها الى ايران و تل ابيب و امريكا و بريطانيا و تم قتل العلماء و الكفاءات و طرد البقيه و اغْلِقَت المصانع و هُدِمَت اخرى و بيعت اخرى كحديد خرده و فُكِكَتْ اخرى و نُقِلَت الى بلاد الفرس المجوس مكافأةً صهيو-امريكيه للحليف المجوسي و لدوره في الحرب و فتاوى كهنة و رهبان معابد المجوس لشاهبور-اردشير(الحوزات) في قيادة القطعان المنزوعة العقول و المُفَرَسَّه من فرس العقيده , و افتتحت المشاريع لتنمية العراق (السجون و المعتقلات بالمئات و يرزح قرابة المليون فيها يتلقون الوان الرعايه الديمقراطيه الغربيه و الامريكيه و تقوى ولاية سفه المجوس ( من ابشع ما عرف البشر من سادية التعذيب و اللواط و دريلات تثقيب الاجساد(المثقاب الكهربائي) و قطع الرؤوس و بتر الاطراف و الجثث المجهوله التي تلقى في المزابل ليلاً و اغتصاب النساء و سلق الناس احياء بقدور الماء المغلي او شويهم بالافران ثم ارسالهم الى اهلهم بأطباق كبيره) , انظروا للعراقي كيف يُعْتَقَلْ في بلده بربط عينيه و السطو عليه و على نسائه منتصف الليل و الفجر و كيف يسحل كالحيوان بملابسه الداخليه او ملابس نومه و كيف يتم تدمير موجودات منزله و يُسْرَق حُلِيْ النساء و الاموال و كيف يقبع مئات الوف بالسجون لسنوات دون توجيه تهمه لهم الا لانهم (نواصب) اي عرب , دخلت امريكا كوريا فشطرتها نصفين و الصراع دائر الى اليوم , دخلت فيتنام فشطرتها نصفين و لم تتوحد الا بثلاثة ملايين ضحيه عدا ملايين المعاقين و المفقودين و تدمير فيتنام بالكامل و الاجيال لا زالت تعاني الى اليوم من اثر اسلحة امريكا الكيمياويه , نصبت نظام (لول نول) في كمبوديا بانقلاب عسكري فقتل هؤلاء العسكر ثلاثة ملايين كمبودي , سلفادور الليندي الطبيب الفقير و الانسان البسيط و السياسي الذي يحمل آهات و آلام شعبه و انتخبه شعب تشيلي في انتخابات نزيهه حره رئيسا فعملت امريكا انقلاباً عليه بِمُسْتَعْبَدَها الجنرال (بينوشيت) السفاك و قتلت سلفادور الليندي و زوجته و سقط مئات آلاف التشيليون ضحايا بدكتاتوريه جثمت على صدورهم عقوداً , من تبع امريكا و الغرب هلك و اهلك معه البلاد و العباد , فما الذي يضمروه لليبيا بسبب معتوه مصاب بجنون العظمه كما البقيه من الاقران على باقي الاقطار العربيه , الاحداث في سوريا تحتدم و الخطب جلل , فهل يريدون زوال النظام السوري الذي يحكم رأسه المقبور و هو في القبر (حافظ اسد) و ما هو بأسد عن طريق ابنه بشار في حفاظه على امن كيان صهيون منذ 1967غاصبا الجولان بعد بيعها دون مقاومه سوريه تُذْكَرْ لتحرير الارض ام لعبتهُ بلبنان التي خدمت صهيون و امريكا و الغرب و تشكيله حلقة الوصل مع الفرس لحزب الهرمزان اللبناني (حزب الله) الذي يُؤَّمِن مع حاضنته من فرس العقيده في الجنوب اللبناني امن صهيون و وسيلة للتفاهمات و السيناريوهات الفارسيه –الامريكيه- الغربيه- الصهيونيه تحت السطح , انَّ كسر عمود التوازن في المنطقه (العراق) لاحداث الفوضى البناءه وصولا للشرق الاوسط الجديد يتطلب شراكة العضيد الفارسي منذ ان بدأ المخطط فاقتُلِعَ الشاه و سُر ِقَتْ الثوره الايرانيه و وُضِعَت بأيدي عمائم بيت الدين الساساني التي دورها حيوي في عملية تمزيق المنطقه بالشراكه مع العلويين و اتيح لها التحرك بحريه في المنطقه , من شريك اساسي في العراق الى تحريك الحوثيين الى حزب الهرمزان بلبنان الى تحريك فرس العِرْقْ و فرس العقيده في البحرين , تذكروا من تسمية ؛اوديسا؛ ايام الفتوحات العثمانيه كيف قال المؤرخون الاوروبيون (لولا الصفويون الفرس لكان كتاب الله يُرَتَّل في اوروبا و الاذان يُرْفَعْ) , امتنان الغرب هذا دفع الاوروبيين الى ارسال وفد اوروبي برئاسه بريطانيه الى طهران حين بدأ التنسيق الفارسي الاوروبي عام 1529 , حين عرضوا على الفرس المساعده في تصنيع المدافع للتصدي للعثمانيين الذين كانوا اول من صنع المدافع و ابدع في صنعها و عانى ما عانى الفرس من هزائم بسبب هذه المدافع العثمانيه و لنتذكر التحالفات الفارسيه المغوليه و الفارسيه الصليبيه و الفارسيه البرتغاليه و كلها كانت بأتجاه واحد هو العدو المشترك و هم العرب . اخوتنا الثائرون في كل ارض عربيه تنبهوا و استيقنوا و تمحصوا كي تعرفوا لماذا تهرول ذئاب الغرب و معهم الفرس , انهم لا يهرولون الا خلف الطرائد , يا اخوتنا في ليبيا تنبهوا و يا اخوتنا في بقية الاقطار الثائره خذوا الحذر من الاميركان و الغرب و العضيد الفارسي , انهم لا يريدون ان يتغير الجوهر بل الشكل فقط , انها لعبة دفع الحرامي و تحريضه و شَّد ازره من خلف الكواليس و في الدهاليز المظلمه ثم تحذير المسروق بأن يأخذ الحذر و يستنجد بهم , بالضبط كناصب الفخاخ و السنارات بوضع الطعام بها لاستدراج الصيد براً و بحراً ثم الامساك بها شباكاً او سنارات او بالفِخَاخ الضاربه بالارجل او الحُفَرْ المغطاة بالقش و الاغصان. خليل البابلي

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل