المحتوى الرئيسى
alaan TV

خبراء فى الشؤون الإسرائيلية لا يستبعدون ضلوع تل أبيب فى أحداث إمبابة

05/11 19:18

لم يستبعد خبراء فى الشؤون الإسرائيلية تورط تل أبيب فى الأحداث الطائفية التى تتكرر فى مصر من وقت لآخر عقب الثورة، على خلفية أهداف إسرائيلية لتقسيم مصر من ناحية، وتقليل الدور المصرى فى الشأن الفلسطينى من ناحية أخرى، بل ذهب البعض إلى تورط أياد أخرى بالعبث بالملف الطائفى مثل السعودية. ورصد الدكتور طارق فهمى رئيس وحدة إسرائيل فى مركز دراسات الشرق الأوسط تدخل تل أبيب فى أحداث الفتنة فى مصر، مؤكداً أنه على الرغم من عدم وجود شواهد ملموسة لضلوع إسرائيل فى ملف الفتنة الطائفية فى مصر، إلا أن التحليل العلمى يؤكد ذلك. ويقول فهمى: بعيداً عن نظرية المؤامرة، هناك تأكيدات مباشرة من الجانب الإسرائيلى للعب فى الأرض المصرية التى تعد مسرحا للعمليات الاستخباراتية للدولة العبرية. وذكر فهمى نموذجين من هذه التأكيدات، منهما إعلان عاموس يادلين رئيس أجهزة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلى قبل مغادرته أن الجهاز فى عهده كان يوظف الورقة القبطية فى مصر لإيجاد دور استخباراتى إسرائيلى فى المنطقة وبالأخص مصر، ورغم تكذيب البعض لهذا الكلام إلا أن الاستقصاء عن الأمر أثبت صحة هذه التصريحات وأنها مأخوذة عن مصادر إعلامية لا يمكن تكذيبها. كما استشهد فهمى بكلمات للمحلل الاستراتيجى الإسرائيلى «الوف بن أن»، الذى أكد أن إسرائيل وراء أحداث عديدة تستهدف ضرب الوحدة الوطنية فى البلدان العربية. من جانبه، أشار الدكتور عماد جاد، خبير الشؤون الإسرائيلية بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، إلى احتمالية تدخل إسرائيل فى أحداث الفتنة، بالإضافة إلى احتمال تورط أيد سعودية، وقال: إسرائيل كانت ضد الثورة من اللحظة الأولى، ودورها الآن إفشال مصر فى النهوض مرة أخرى بعد سقوط نظام الرئيس السابق.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل