المحتوى الرئيسى
worldcup2018

مطرانية الجيزة: الاعتداء على الكنائس هدفه النيل من الوحدة الوطنية وتغيير أهداف الثورة

05/11 18:25

 أصدرت مطرانية الأقباط الأرثوذكس بالجيزة اليوم الأربعاء، بيانا حول أحداث الفتنة الطائفية التي شهدتها منطقة إمبابة، وجاء بالبيان أن أحداث الفتنة أمام كنيسة مارمينا كانت بسبب شائعة ألهبت المنطقة بين المسلمين والمسحيين نتج عنها قتلى من الجانبين وحرق بيوت المسحيين ونهب متاجرهم وكذلك حرق كنيسة السيدة العذراء بشارع الوحدة بإمبابة وكادت أن تؤدي لإشعال فتنة طائفية وأن هذه الأحداث ليست الأولى من نوعها بل تكررت التعديات على الكنائس وبيوت المسحيين ورموز الكنيسة في الفترة الأخيرة سعيا لمحاولة النيل من وحدة مصر الوطنية ومحاولة لتغيير أهداف ثورة 25 يناير التي خرج من اجلها الشعب المصري يسعى لنور المدنية والديمقراطية.وأشار البيان أن هذه الأمور تقلق الشعب القبطي والشعب المصري الأصيل وأن الحالة تزداد سوءا نتيجة غياب الشرعية الأمنية رغم البيانات الصادرة من المجلس العسكري والحكومة المصرية، ومعه لم تقل الأعمال الإجرامية والإرهابية تحت مسميات مختلفة ومحاولة الاستحواذ على حقوق الأقباط السياسية والاجتماعية.وناشد البيان مؤسسات الدولة المنوط بها حفظ الأمن في البلاد التشديد على تفعيل القوانين الصادرة منها لحفظ الأمن وبالأكثر الخاصة باحترام جميع دور العبادة لجميع الأديان، وسرعة تقديم الجناة وإصدار أحكام القضاء الرادع والعادل.جاء الخطاب بتوقيع كلا من الأنبا دوماديوس مطران الجيزة والأنبا ثيودثيوس أسقف عام الجيزة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل