المحتوى الرئيسى

"وائل غنيم": الثورة المصرية غيرت الصورة النمطية للغرب عن المسلمين

05/11 17:15

نصح وائل غنيم، الناشط بائتلاف شباب الثورة، شباب جامعة القاهرة بعدم التشاؤم، رغم المشاكل الطائفية، وغيرها التى اندلعت مؤخرًا فى مصر، وتوقع أن تساهم هذه المشكلات فى طرح حلول لها، مضيفا أنه قبل 25 يناير لم يكن يتم حل المشكلات التى تظهر، وأنه أمامنا حاليًا فرصة لرؤية الواقع على حقيقته وتقديم حلول جذرية وحقيقية للمشاكل التى تواجهنا. وقال غنيم فى لقائه، اليوم، مع الطلاب ضمن فعاليات برنامج "احتفالية ميدان التحرير"، الذى نظمها اتحاد الطلاب بكلية دار العلوم، بالتعاون مع قطاع خدمة المجتمع وشئون البيئة بالجامعة "المتشائمون لا يصنعون حضارة، ولا توجد دولة تنهض إلا بتفاؤل مواطنيها، ونريد أن تكون مصر خلال 10 سنوات مختلفة تمامًا، وعلينا كلنا أن نعمل من أجل هذا الهدف ونتجاوز الصعوبات التى ستواجهنا خلال عام أو عامين". وأضاف غنيم أن الثورة المصرية، بجانب الثورات العربية الأخرى غيرت الصورة النمطية لدى الغرب عن المسلمين والعرب والمصريين الذين كانوا دائمًا يعتبرهم أنهم إرهابيون، مشيرا إلى ضرورة أن تتحول مصر إلى قوة عظمى تحرك العالم. وأشار غنيم إلى أكثر ما يضايقه فى الفترة الحالية هى حالة الاقتصاد المصرى، مشيرا إلى أن الثورة كان لها ثمن تأثرت به مصر، وخاصة فى الاقتصاد، وأكد ضرورة أن يجتهد الجميع ويعمل أكثر من أجل إصلاح الأوضاع الاقتصادية، واستدل باليابان التى قرر شعبها أن يعمل لساعتين إضافيتين يوميًا لتجاوز الأزمة التى انتابتهم مؤخراً. وقال غنيم "نحن فى مصر الآن نصنع التاريخ، فالبلد قبل 25 يناير كانت فى كابوس، وأنه علينا الآن أن نحلم، ويجب أن يعمل كل مثقف ومتعلم أن يحث الناس على التمسك بالأمل، والعمل على الإصلاح". وأشار غنيم إلى أنه حصل على إجازة من عمله، وأنه سينشئ جمعية خيرية من عائد كتابه الذى سيصدره عن ثورة 25 يناير من وجهة نظره، كما كشف عن أنه يعكف هو وزملاء له على إنشاء مبادرة "تحرير أكاديمى"، للتعليم من خلال الإنترنت يتم خلالها نشر المواد التعليمية على شبكة المعلومات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل