المحتوى الرئيسى

الأمم المتحدة: ليبيا ربما تكون تستخدم المهاجرين كسلاح

05/11 16:32

باريس (رويترز) - قال مفوض الامم المتحدة لشؤون اللاجئين يوم الاربعاء ان الحكومة الليبية ربما تكون تعمل على طرد المهاجرين قسرا في محاولة لإغراق أوروبا بهم. وكان الزعيم الليبي معمر القذافي قد حذر في وقت سابق زعماء الدول الأوروبية الذين يؤيدون حركة المعارضة ضد حُكمه المستمر منذ 41 عاما من أنه سيطلق موجة من المهاجرين ضد أوروبا ردا على الضربات العسكرية التي تستهدف بلاده. وسبَبَ وصول أعداد كبيرة من المهاجرين الفارين من ليبيا توترات بالفعل بين دول الاتحاد الاوروبي وقالت ايطاليا التي وصل اليها أغلب المهاجرين انها يجب ألا تتحمل العبء كله وحدها. وقال انطونيو جوتيريس مفوض الامم المتحدة السامي لشؤون اللائجين خلال مؤتمر في باريس "هناك عناصر تجعلنا نفكر أن على الاقل بعض الاطراف المتورطة فيما يحدث اليوم في الاجزاء الغربية من ليبيا ربما تحاول استخدام سلاح اجبار الناس على الاتجاه الى أوروبا." وسبَبَت الحرب بؤسا لعشرات الالاف أجبروا على الفرار برا أو بحرا ويخشى أن يكون مئات المهاجرين من شمال افريقيا قد لقوا حتفهم لدى محاولة الوصول الى الشواطيء الايطالية. وتقول منظمة الهجرة الدولية ان أكثر من عشرة الاف وصلوا لجزر ايطالية منذ اندلاع الاضطرابات في شمال افريقيا في وقت سابق من العام الجاري منهم نحو ألفين في مطلع الاسبوع الماضي وحده. وقال مهاجرون ان جنودا ليبيين كانوا يطلقون أعيرة تحذيرية أجبروهم على ركوب قوارب عنوة. وقال آخرون انه على الرغم من أنهم لم يضطروا رسميا لدفع مقابل عبورهم فقد تم تجريدهم من ممتلكاتهم ومدخراتهم. ومضى جوتيريس -وهو رئيس وزراء برتغالي سابق- يقول "هناك مسألة واضحة بالتحديد.. هناك عدد من الناس لا يتلاءم على الاطلاق مع (أحجام) القوارب وأيا كان الذي ينظم هذه التحركات يجب أن يعلم أن هناك مخاطر هائلة في غرق تلك القوارب... المسألة الثانية هي أن بعض الذين وصلوا يقولون انهم أجبروا على البقاء في القوارب." وتقول هيئات إغاثة ان شهود عيان تحدثوا عن غرق قارب يقل ما بين 500 و600 شخص في الاسبوع الماضي قرب طرابلس. وذكرت مفوضية الامم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين انه قبل ذلك فان ما يقدر بنحو 800 شخص فقدوا اعتبارا من 25 مارس اذار وما بعد ذلك بعد محاولة الفرار من ليبيا.   يتبع اعرض الموضوع في صفحة واحدة function goToPage(num){ var url = document.location.href+""; var newurl = url.replace(/#sl_CommentsInputAnchor/,""); var newNum = 'pageNumber='+num var sep = (newurl.indexOf('?') >= 0) ? '&' : '?'; newurl = newurl + sep + 'pageNumber='+num; // vbc var sep = (newurl.indexOf('?') >= 0) ? '&' : '?'; newurl = newurl + sep + 'virtualBrandChannel=0'; document.location.href = newurl; } var numPages = 2 * 1; var currentPage = 1; if(currentPage != 1){ document.write('الصفحة السابقة '); } else { document.write('الصفحة السابقة '); } for(var i=1;i<=numPages;i++){ if(i==currentPage){ document.write(''+i+''); }else{ document.write(''+i+''); } if (i < numPages) { document.write(' | '); } } if(numPages != currentPage){ document.write(' الصفحة التالية'); } else { document.write(' الصفحة التالية'); }

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل