المحتوى الرئيسى

ما بين أصابع شيكابالا .. و سذاجة ألتراس أهلاوي !

05/11 14:29

 أعجبتني حنكة البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني للأهلي حين طالب جماهير الفريق مؤخرا بعدم إشعال الشماريخ في المباريات مرة أخرى ، فالرجل الذي أصبح الأب الروحي لأغلب المنتمين للأهلي كلمته "مسموعة" بين جماهير ولاعبي الأهلي لأن الثقة فيه باتت الآن مطلقة بعدما أثبتت السنوات والتجارب أنه يملك كل مفاتيح السعادة والنجاح للقلعة الحمراء ، تخيلوا معي ماذا لو كان الحكم الأوغندي لمباراة الأهلي و زيسكو الأخيرة قد ألغى المباراة بعد إصابة أحد لاعبو زيسكو بشمروخ ! ، ماذا لو كان الفريق الزامبي قد إنسحب ؟! ، بالتأكيد كان الأهلي سيخرج من دوري أبطال أفريقيا غير مأسوفا عليه ! ، وقتها كنا سننتقد الألتراس بشكل غير طبيعي وكانوا سيتحملون نتيجة خروج الأهلي من دور الـ16 من دوري الأبطال ، لكم أن تتخيلوا الأهلي و قد خرج مثله مثل أندية مدغشقر و الجابون وليسوتو لتحطيم حلم إستعادة اللقب الأفريقي و يضيع حلم العودة لكأس العالم باليابان ! ، هل سننتظر حتى يحدث كل هذا ؟! ، نعم إستخدام الشماريخ متاح في أغلب دوريات العالم ولكن هل إيذاء المنافس متاح ؟! ، ماذا لو كان لاعب أهلاوي تعرض لهذا الإعتداء في دولة أخرى أثناء إحدى المباريات ؟! ، كنا سنقيم الدنيا ولن نقعدها وكنا سنطالب بإعدام الشخص الذي أصاب لاعب الأهلي..الخ ، إذا لابد أن تقوي إدارة الأهلي من علاقتها بقيادات ألتراس أهلاوي ، ولابد أن تكون لها سيطرة أكبر و أقوى على هذه الرابطة بحيث تصبح من أقوى و أهم مصادر دعم فرق النادي المختلفة وليس العكس. شيكابالا يترك معسكر إعداد الزمالك فجأة ويتجه الى مارينا .. شيكابالا يشتبك مع المدير الفني و مدير الكرة .. إختفاء شيكابالا في ظروف غامضة وتليفونه المحمول مغلق .. شيكابالا يتغيب عن تدريبات الزمالك بدون إذن منذ 3 أيام .. شيكابالا يحضر تدريب الزمالك متأخرا .. شيكابالا يرفع الحذاء في وجه جماهير الأهلي .. شيكابالا يتبادل السباب مع جماهير فريقه ..  شيكابالا يوقع سرا لنادي إندرلخت .. شيكابالا يشتبك مع زميله في الفريق .. شيكابالا يتهرب من معسكر المنتخب .. مئات الأخبار تتداولها وسائل الإعلام منذ سنوات عن الفتى الأسمر الموهوب .. فلا هو تغير ولا أسلوب تعامل إدارات الزمالك المختلفة معه تغير ! ، شيكابالا في الزمالك فوق القانون وفوق كل اللوائح والقيم والمبادىء..شيكابالا يفعل ما يشاء و كل ما يحلو له فهو نجم الفريق الأوحد و أمهر لاعب في قلعة ميت عقبة وبدونه الفريق يتعثر و يموت ! ، و كأن ثمن المهارة هو أن تكون متمرد و منفلت اللسان وغير منضبط ! ، فمن لم يشاهد مباراة الزمالك و الجونة بالأمس يظن أن شيكابالا لم يشير بأصابعه بعلامات الصمت لجماهير الجونة بينما نحن و منذ سنوات لا ننسى أبوتريكة حين أشار بنفس الإشارة لجماهير الزمالك التي تفننت في سبه حيث تناول الإعلام تلك الإشارة وقتها بشكل أكبر من تناوله لأحداث فلسطين والعراق ! ، فالإعلام الملون لم يتناول واقعة شيكابالا بالأمس ولم يطالب أبدا بعقاب الفتى الأسمر ، ولا إدارة ناديه ولا جهازه الفني سيعاقبوه بكل تأكيد لأننا تعودنا منهم على السكوت التام أمام إنفلاتات شيكابالا السلوكية بل أنهم يرتدوب "أرواب" المحاماة ويدافعون عنه بكل ما أوتوا من قوة ! ، ستمر الأيام و الأسابيع و الشهور ولن يلتفت الإعلام الملون ولن يلتفت إتحاد الكرة الضعيف الى "إشارات" شيكابالا وطبعا سيستمر تدليل الجهاز الفني للزمالك للاعبه الموهوب على طريقة الفيلم الشهير "شحاتة أبو كف" ! ، ولكن بكل أسف فإن التسلسل الطبيعي لسلوكيات الفتى الأسمر يعني أنه يقترب من نهاية تشبه نهايات محمد صبري و إبراهيم سعيد و عمرو سماكة .. و سيكون الزمالك أكبر الخاسرين وقتها والأيام بيننا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل