المحتوى الرئيسى

"لجنة الآثار": تمثال "البساتين" المسروق أثرى ولا يقدر بثمن

05/11 14:19

تسلم مصطفى نايل وكيل نيابة البساتين بإشراف المستشار محمد عبد المنعم رئيس النيابة، تقرير لجنة هيئة الآثار التى شكلت لفحص التمثال الذى عثر عليه بداخل ورشة استورجى بالبساتين، حيث كشفت أن التمثال أثرى ولا يقدر بثمن، ويخضع لقانون حماية الآثار، وقررت نقل التمثال إلى مخزن المتحف بمنطقة آثار المطرية وعين شمس. كان محمد حافظ وكيل نيابة البساتين قد أمر بحبس استورجى وعاطل على ذمة التحقيق لاتهامهما بسرقة التمثال، حيث عثر عليه بداخل ورشة بالبساتين، وقد تحددت جلسة 17 يونيو القادم لنظر أمر تجديد الحبس. وقد جاء فى تقرير لجنة هيئة الآثار أن التمثال هو عبارة عن كاهن جالس على وسادة شبه مستديرة من الجرانيت الوردى عاقداً قدميه، ويرتدى شعراً مستعاراً يقدم بيديه لوحة عليها 3 تماثيل يتوسطهم الإله أوزريس وعلى يمينه الإله إيزيس وعلى يساره كاهن أثرى يرتدى شعرا مستعارا، ويفتعل صمته، وعلى الظهر نقوش فرعونية وفى الناحية الجانبية سيد ترتدى رداء طويلا وشعرا مستعارا وعلى صدرها قلادة ترفع يدها إلى الأعلى، ومن ظهر التمثال منظر للإله أوزوريس جالس على العرش. تفاصيل الواقعة بدأت بتلقى اللواء أسامة الصغير مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة، بلاغا من مصادره السرية بوجود تمثال أثرى كبير بحوزة استورجى فى البساتين، وأنه يحتفظ به داخل ورشته، فأمر بسرعة التحرى والتأكد من صحة المعلومات. أمكن التأكد من المعلومات، فتم استهداف ورشة الاستورجى فى مأمورية وضبطه، وتبين أنه "صلاح.م.ع" وكان بصحبته "عمر.ف.م" (26 سنة) عاطل، بينما أكد الاستورجى فى أقواله أمام النيابة أن التمثال غير أثرى واشتراه من عاطل بالأقصر بغرض بيعه، فأمرت النيابة بتشكيل لجنة من هيئة الآثار لفحص التمثال.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل