المحتوى الرئيسى
worldcup2018

الأمم المتحدة تدرب الاف المصريين العائدين من ليبيا

05/11 14:30

القاهرة – محرر مصراوي -أطلق برنامج الأغذية العالمي للأمم المتحدة هذا الأسبوع مشروع في صعيد مصر لتوفير المساعدات الغذائية للعمال المصريين من ذوي المهارات المتدنية الذين فروا من العنف في ليبيا وذلك لإعادة إدماجهم في سوق العمل.   ويوفر البرنامج حصصاً غذائية منزلية للأسر التي يشارك أحد أفرادها في مبادرة "الغذاء مقابل التدريب" التي تهدف إلى تزويد العائدين بالمهارات اللازمة ليدخلوا مجدداً في سوق العمل.   ومن المقرر أن يستهدف المشروع 70،000 عائد وأفراد أسرهم، ليصل إجمالي المستفيدين من المشروع 350،000 شخص لمدة شهرين خلال الفترة ما بين أيار وأغسطس.   ويأتي المشاركون من المناطق الريفية في خمس محافظات بصعيد مصر الذي يعد أكثر المناطق فقراً في البلاد.   ويشمل ذلك المجتمعات التي تضررت بشدة جراء فقدان التحويلات المالية التي كان يقوم العمال المهاجرون في ليبيا بتحويلها إلى بلادهم.   وقال ممثل برنامج الأغذية العالمي والمدير القطري للبرنامج في مصرالسيد جان بياترو بوردينيو: "كشف تقييم مشترك بين برنامج الأغذية العالمي ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) في محافظتي أسيوط وسوهاج خلال شهر مارس، أنه مع فقد هؤلاء العمال لمصادر دخلهم في الوقت الحالي فإنهم غالباً ما يعتمدون اعتمادا كليا على مدخراتهم التي تتناقص بسرعة.   وعادة ما تنفق الأسر المستهدفة على الغذاء ما يزيد عن 75% من دخولها المحدودة، وتعتبر شبكات الأمان التي توفر الغذاء ذات أهمية قصوى إلى أن يجد العمال وسائل أخرى للحصول على دخل ثابت."   بدأ في سوهاج توزيع أول حصص من الأرز، والزيوت النباتية، والبسكويت بالتمرالتي تم شراؤها محليا.وتستهدف المرحلة الأولى من المشروع 33،000 مشارك بالإضافة إلى أسرهم، أي ما يبلغ نحو 165،000 شخص خلال شهر مايو فقط. ويشمل ذلك المشروع كل من محافظات بنى سويف والمنيا وأسيوط وسوهاج.وستمتد المرحلة الثانية من المشروع لتشمل محافظة الفيوم.ينفذ البرنامج هذا المشروع بالتعاون مع وزارة القوى العاملة والهجرة التي ستوفر التدريب المهني بينما يقدم البرنامج المساعدات الغذائية للمشاركين في المشروع بالتعاون مع مجموعة من المنظمات غير الحكومية.وتقوم الوزارة بدور متكامل حيث تقدم برامج تدريبية باستخدام طاقم التدريب الخاص بها وما لديها من إمكانات مهنية وقدرات فنية أخرى.وبالإضافة إلى ذلك، يقوم برنامج الأغذية العالمي بإشراك القطاع الخاص في هذه المبادرة، لتيسير التدريبات وتوفير فرص عمل للمتدربين بعد انقضاء المشروع.ومن المرجح أن تشمل البرامج التدريبية المتخصصة ما يلي: ميكانيكا السيارات، والسباكة، والتركيبات الكهربائية، والنجارة، والحياكة، وأعمال الطلاء، وغيرها من التخصصات.وتشير التقديرات إلى أن أكثر من 200،000 مصري قد عادوا إلى ديارهم في المناطق الريفية بمصر منذ اندلاع العنف في ليبيا في أواخر شهر فبراير.                 اقرأ أيضا:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل