المحتوى الرئيسى

جوجل يحتفل بذكرى مولد رائدة الرقص الحديث مارثا جراهام

05/11 11:43

كارولين كامل - Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  احتفل عملاق البحث جوجل اليوم الأربعاء بالذكري 117 لمولد الراقصة الأمريكية مارثا جراهام، وذلك بعمل "أنيميشين" لمارثا وهي ترسم لوجو جوجل برقصاتها.مارثا جراهام، التي ولدت 11 مايو عام 1984 بمدينة بيتسبرج في بنسلفانيا وتوفيت في الأول نم أبريل عام 1991، عاشت لمدة 70 عام ترقص وتقوم بتصميم الرقصات، وكانت مارثا أول راقصة ترقص في البيت الأبيض، كما كانت أول سفيرة ثقافية لبلدها وأول راقصة تتسلم وسام "الحرية" أعلى جائزة مدنية في الولايات المتحدة.وتعد مارثا من أهم الراقصات اللاتي قمن بتطوير الرقص الحديث عن طريق تصميم رقصات تعبر عن كافة المشاعر الإنسانية، وتتناول أحداث ومواقف حياتيه بالحركات والإيماءات، على أنغام موسيقى معبرة، حتى أصبح هذا الرقص محاكاة لفن المسرح وغيره من الفنون، إلا أنه يعتمد فقط على لغة الجسد، دون كلام.وقد أصبحت لغة الجسد أو ما تعرف بـ"Body Language" حاليا من أهم اللغات التي يسعى رجال السياسة لمعرفتها وإتقانها، وذلك لما أكدته كافة البحوث النفسية والعلمية على أهميتها وقدرتها الفائقة على التأثير والإقناع، والتي تفرع منها عدة علوم أبرزها الـ NLP أو علم البرمجة اللغوية والعصبية "Neuro-linguistic programming"، والتي قيل عن أوباما الرئيس الأمريكي أنه يجيدها وهو ما ضمن له نسبة كبيرة من نجاحه لقدرته على إقناع الأمريكيين بآرائه عن طريق لغة الجسد.ورغم رفض الكثيرين إلا أن الرقص بكافة أشكاله وأنواعه يعد المنبع الرئيسي لهذا العلم، وهو ما أدركه رواده، وقاموا بتطويره وتحويله لعلم يدرس في بعض مدارس وجامعات خاصة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل