المحتوى الرئيسى
alaan TV

قائد قوة الدفاع بالبحرين: قوات درع الجزيرة سوف تبقى تحسّباً لمواجهة أي خطر خارجي

05/11 11:08

عدد القراءات:3عدد التعليقات:0عدد الارسالات:0  سبق – الدمام: قال القائد العام لقوة دفاع البحرين، المشير الركن معالي الشيخ خليفة بن أحمد آل خليفة: إن قوات درع الجزيرة سوف تبقى في البحرين بعد انتهاء فترة السلامة الوطنية؛ تحسّباً لمواجهة أيّ خطر خارجي، وأن قوة الدفاع سوف تعود إلى ثكناتها، لكنها سوف تظل مستعدة في حالة وقوع أي مخاطر، وقال: "أقول للذين لم يستوعبوا الدرس.. إن عدتم عدنا، وستكون عودتنا أقوى".وأشار القائد العام، وفقاً للصحف البحرينية، أن بعض الإجراءات التي قد تزعج المواطنين سوف تُخفف بانتهاء حالة السلامة الوطنية مطلع الشهر المقبل، لكن إجراءات حفظ الأمن وتثبيته ستبقى، موضحاً أن هناك دوريات وحواجز تختلف طبيعتها حسب الوضع والواجب الذي تقوم به.وأوضح أن تخفيف الإجراءات الأمنية سيكون على مراحل، وإذا ما حصل ما يسيء للأمن سنعود بكل تأكيد لتطبيق الإجراءات الأمنية الكافية، وأي عودة للمخالفة ستُقابَل بإجراء أقوى من ذي قبل. وفيما أكّد على احترام حرية التعبير عن الرأي، أشار إلى "أننا نفرّق بين التعبير عن الرأي والتخريب"، مضيفاً أن "من يعتقد أنه سيعود لنصب خيام مجدّداً ومخالفة القانون يعرّض نفسه لطائلة هو في غنى عنها".مضيفاً بأنه تم اختيار اسم "عملية الفاروق" للعملية التي قامت بها قوة الدفاع؛ لفضّ احتلال المنامة، وقال: إنه تيمناً بنجاح هذه العملية الكبيرة التي لم يسقط فيها قتيل واحد أو مُصاب سواءً من قوة الدفاع أو المعتصمين، فقد تم اختيار اسم الفاروق؛ لإطلاقه على التقاطع الجديد الذي تم إنشاؤه مكان دوار مجلس التعاون.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل