المحتوى الرئيسى

كليج: الديمقراطيون الاحرار لهم مستقبل رغم الصعوبات

05/11 10:24

لندن (رويترز) - قال زعيم حزب الديمقراطيين الاحرار البريطاني نيك كليج يوم الاربعاء إن الشريك الاصغر في الائتلاف الذي يحكم بريطانيا مازال له مستقبل على الرغم من معاقبة الناخبين للحزب عن قبوله بحلول وسط خلال عامه الاول في السلطة.ووصل حزب الديمقراطيين الاحرار الذي يميل الى اليسار بزعامة كليج الى الحكم الذي يشارك فيه حزب المحافظين المنتمي لتيار يمين الوسط والاكبر منه حجما في 11 مايو ايار 2010 ليشكلا أول حكومة ائتلافية في بريطانيا منذ الحرب العالمية الثانية.وجعلت الحكومة خفض العجز أولويتها وتعمل على خفض الانفاق العام في سائر القطاعات الحكومية بمقدار الخمس على مدى الاعوام الاربعة القادمة.وتحمل الديمقراطيون الاحرار معظم اللوم عن خفض الانفاق فحققوا أسوأ نتائجهم منذ عقدين في انتخابات محلية أجريت الاسبوع الماضي في حين كانت نسبة التصويت للمحافظين مرتفعة.وقال كليج الذي يقع تحت ضغط للدفاع عن استراتيجيته ان الديمقراطيين الاحرار سيروجون لانجازاتهم في الحكومة فيما وصفه بالمرحلة الثانية للائتلاف.ويقول في مقتطفات من خطابه المقرر أن يلقيه يوم الاربعاء في ذكرى مرور عام على تشكيل الحكومة ونشرت مسبقا "يمكننا أن نكون اكثر حزما بشأن مواقفنا المختلفة من قضايا معينة دون تهديد استقرار الحكومة."وأضاف "في المرحلة القادمة من الائتلاف سيتمكن الشريكان من أن يكونا اكثر وضوحا بشأن هويتيهما وأن يكونا على نفس الدرجة من الوضوح بشأن الحاجة الى دعم الحكومة والسياسة الحكومية."ولا يتوقع محللون أن ينسحب اي من الحزبين من الائتلاف على المدى القريب لان حزب العمال المعارض متقدم في استطلاعات الرأي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل