المحتوى الرئيسى

تأجيل محاكمة ثلاثة أمريكيين في ايران اتهموا بالتجسس

05/11 15:57

طهران (رويترز) - قال محام ثلاثة أمريكيين متهمين بالتجسس في ايران ان طهران أرجأت يوم الاربعاء محاكمتهم دون ذكر أسباب. وكانت وزارة الخارجية الامريكية قد حثت ايران يوم الثلاثاء على الاسراع في حل قضية جوش فاتال وشين باور اللذين ألقي القبض عليهما في يوليو تموز عام 2009 بعد أن عبرا الحدود من العراق الى ايران. وألقي القبض كذلك على سارة شورد وهي صديقة لهما لكن أعيدت للولايات المتحدة بعد الافراج عنها بكفالة في العام الماضي وقالت شورد ان ثلاثتهم أبرياء وانهم عبروا الحدود الايرانية خطأ. وقال مسعود شفيع محامي المتهمين ان المحاكمة التي أعلنت السلطات الايرانية في مارس اذار أنها ستبدأ في 11 مايو ايار تأجلت "نظرا لغياب وكيلي شين وجوش". وأضاف أنه لم يعلم سبب غيابهما وانه قدم "احتجاجا رسميا" بسبب تأجيل القضية. وأكد مصدر قضائي ارجاء المحاكمة لكنه لم يذكر أسبابا. وطلبت السلطات الايرانية من شورد العودة الى طهران للمثول أمام المحكمة الى جانب فاتال وباور. وكان من المقرر في البداية أن تبدأ المحاكمة في نوفمبر تشرين الثاني 2010 لكنها تأجلت. ودفع كل من باور وفاتال ببراءته خلال محاكمة مغلقة في السادس من فبراير شباط. وبموجب القانون الايراني فان عقوبة التجسس ربما تصل الى الاعدام. وقال مارك تونر المتحدث باسم وزارة الخارجية الامريكية للصحفيين في واشنطن "نحث ايران على تسوية هذه القضية في اقرب وقت ممكن. جوش فاتال وشين باور موجودان في السجن منذ عامين تقريبا وحان الوقت لان يلم شملهما مع اسرتيهما." وزادت هذه القضية من التوترات القائمة أصلا بين ايران والولايات بسبب أزمة البرنامج النووي الايراني. وتتهم الولايات المتحدة ايران بالسعي لامتلاك أسلحة نووية. وتقول ايران انها تخصب اليورانيوم للحصول على الكهرباء فحسب.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل