المحتوى الرئيسى

السفير المصري يؤكد اهتمام المجتمع الأمريكي بدعم الثورة

05/11 20:58

واشنطن- أ ش أ أكد السفير سامح شكرى سفير مصر لدى الولايات المتحدة على ضرورة أن تنعكس علاقات الصداقة المصرية الأمريكية بشكل ملموس على الشعب والرأي العام المصريين، مشيرا إلى أن ثورة 25 يناير عبرت بوضوح عن تطلعات الشعب المصري نحو الحرية والكرامة والرخاء، وأن انعكاسات الثورة المختلفة بدت بوضوح على السياسة الخارجية المصرية التي أصبحت أكثر نشاطا وحيوية.جاء ذلك فى تصريح للسفير شكرى خلال لقاء مع مجموعة من الباحثين والمفكرين بمجلس الشئون الخارجية، وهو أحد المؤسسات البحثية الأمريكية المرموقة، حيث قام بشرح التطورات المصرية بمختلف أبعادها السياسية والاقتصادية منذ اندلاع الثورة.ونوه السفير بأن نخبة من الباحثين من مؤسسات الفكر ومن رؤساء الشركات الأمريكية المشاركة أبدت اهتمامها بالتعرف على رؤية مصر لما ينبغي على الولايات المتحدة القيام به دعما للتحولات المصرية، وهو ما تناوله السفير باستفاضة.ودار خلال اللقاء نقاش حول المصالحة الفلسطينية-الفلسطينية التي تمت برعاية القاهرة ومختلف أولويات السياسة الخارجية المصرية خلال الفترة المقبلة.من ناحية أخرى، حاضر السفير سامح شكرى مؤخرا مجموعة بارزة أخرى من المفكرين ورجال الأعمال بدعوة من المعهد الدولي للدراسات الإستراتيجية بالولايات المتحدة حول الثورة المصرية وانعكاساتها على مسارات السياسة الداخلية والخارجية.ويأتي ذلك في إطار حرص السفير على التواصل المستمر مع مراكز الفكر والأبحاث بالولايات المتحدة وذلك لدورها الكبير في التأثير على مختلف دوائر القرار في واشنطن واتجاهات الرأي العام الأمريكي.اقرأ أيضا:محمد صبحي: أياد خارجية وراء الفتن الطائفية

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل