المحتوى الرئيسى

ضبط‏16 متهما جديدا في أحداث إمبابة

05/11 00:11

كثفت أجهزة الأمن من نشاطها أمس لضبط جميع المتورطين في فتنة إمبابة‏,‏ وتمكنت من إلقاء القبض علي ستة أشخاص شاركوا في إطلاق الرصاص علي المتجمهرين أمام كنيسة مارمينا بإمبابة مساء السبت الماضي‏.‏ واعترف المتهمون بأنهم أطلقوا الرصاص من فوق أسطح العمارات المحيطة بالكنيسة علي تجمعات الشباب التي ظنوا أنها جاءت لاقتحام الكنيسة, ثم سارعوا بالهرب بعد تصاعد الأحداث. كما تم القبض علي عشرة بلطجية ممن شاركوا في حرق كنيسة العذراء, وعثر بحوزتهم علي أسلحة وسنج وزجاجات مولوتوف. وتبين أن أعمارهم تتراوح ما بين17 و19عاما, وأنهم مسجلون جنائيا سرقة ومشاجرات, وليست لهم علاقة بالسلفيين, واعترفوا بأنهم فعلوا ذلك انتقاما لما سمعوه عن مصرع بعض المسلمين أمام كنيسة مارمينا, وقد أحيل جميع المتهمين إلي النيابة العسكرية. وأكد مصدر قضائي مطلع استمرار التحقيقات في قضية فتنة إمبابة بالنيابة العسكرية لحين الانتهاء منها, ثم إحالتها إلي محاكم أمن الدولة العليا. وتسلمت النيابة العسكرية أمس من نيابة شمال الجيزة الكلية ملفا كاملا يشمل جميع التحريات والتحقيقات التي تمت, بعد استماع نيابة الجيزة إلي أقوال157مصابا أكدوا جميعا أن إطلاق الأعيرة النارية كان من جانب مجهولين داخل شارعي المشروع والأقصر, وليس من داخل الكنيسة. وعلم مندوب الأهرام أن جهات التحقيق كلفت الشرطة بإجراء التحريات اللازمة حول اتصال هاتفي من سيدة بأحد البرامج التليفزيونية مساء السبت الماضي تستغيث فيه من حشد أحد الشيوخ للشباب حول الكنيسة. وفي السياق نفسه, ألقت الأجهزة الأمنية القبض علي بعض المتورطين في تسجيل وبث فيديو علي شبكة الإنترنت يدعو إلي حرق الكنائس الموجودة بإمبابة. في الوقت نفسه, دعا التقرير المبدئي للجنة مجلس حقوق الإنسان لتقصي الحقائق في أحداث إمبابة إلي نشر التحقيقات, وتوفير المعلومات عنها بكل شفافية أمام الرأي العام, وإجراء معالجات قوية لأحداث الفتنة وفق القانون, والتصدي لحالات الاستقطاب الديني. من ناحية أخري, طرح ائتلاف شباب الثورة مبادرة من أربع نقاط للتصدي للفتنة الطائفية تتضمن وقفة احتجاجية جرت أمس أمام مبني الإذاعة والتليفزيون, وزيارات لأسر الشهداء والمصابين من أهالي إمبابة, وتنظيم مؤتمر جماهيري في إمبابة غدا, وإعداد وثيقة مدنية تعالج جذور الفتنة الطائفية. ودعت اللجنة التنسيقية لجماهير الثورة إلي مسيرات مليونية يوم الجمعة المقبل دعما للوحدة الوطنية. من جانبه, أدان الشيخ عبود الزمر ـ في لقاء جماهيري كبير بأسيوط ـ الاعتداء علي ممتلكات وأرواح المسيحيين, مطالبا الجميع بالوقوف صفا واحدا خلف حكومة عصام شرف, وأن يلتزم المسلمون باللجوء للجهات الرسمية للتأكد من حقيقة احتجاز الكنيسة لأي فتاة تحولت إلي الإسلام. بينما طالب الداعية السلفي الشيخ محمد حسان بتفعيل القانون, وإعادة هيبة الدولة لمواجهة دعاوي الفتنة. وقال ـ عقب استقبال شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب له أمس ـ إن الشريعة الإسلامية تحرم المساس بدور العبادة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل