المحتوى الرئيسى
worldcup2018

الزمالك يواصل نزيف النقاط بفوزالجونة

05/11 00:09

مفاجأة من العيار الثقيل فجرها فريق نادي الجونة بفوزه علي الزمالك أمس‏1/2‏ في اللقاء الذي جمع بينهما بالغردقة في إطار الأسبوع الـ‏20 لمسابقة الدوري العام لكرة القدم‏.‏ تقدم للجونة لاعبه حسن جمعة في الدقيقة الـ31 قبل أن يتعادل شيكابالا للزمالك في الدقيقة الـ20من الشوط الثاني, قبل أن يعاود فريق الجونة تفوقه ويحرز هدف الفوز للاعبه الغاني صامويل أوكران قبل نهاية اللقاء بعشر دقائق. بهذه النتيجة واصل الزمالك نزيف النقاط فيما اضاف الجونة لرصيده أغلي ثلاث نقاط, حيث ارتفع عدد نقاطه إلي22 نقطة, ويكون أيضا قد فاز علي الزمالك لأول مرة في تاريخه في مباراة رسمية.. في حين تدخل الخسارة فريق الزمالك إلي نفق ضيق بعد أن تجمد رصيده عند40نقطة مما يفتح الباب لمنافسه التقليدي الأهلي للصعود مرة أخري لدائرة المنافسة, حيث إن فوزه علي الاتحاد يرفع رصيده إلي39 نقطة ويقلص الفارق بينه وبين الزمالك إلي نقطة واحدة. تعامل المدير الفني للجونة أنور سلامة بواقعية شديدة, حيث أشرك ثمانية من اللاعبين الذين يغلب عليهم الطابع الدفاعي معتمدا علي الروح المعنوية, والهجمات المرتدة, في حين أشرك حسام حسن المدير الفني لفريق الزمالك أكثر من لاعب غير جاهز ومازال في حاجة إلي مزيد من التأهيل قبل الزج به في المباريات الرسمية الصعبة. ويذكر أن فريق الجونة هو أضعف خط هجوم في الدوري, حيث سجل لاعبوه15 هدفا فقط قبل لقاء الأمس.. غير أن الكرات الثابتة التي اتقنها مهاجموه كانت كلمة السر وراء الفوز الكبير علي متصدر المسابقة أمس. جاءت البداية حماسية من الجانبين, لكن بلا فعالية, حيث انحصر اللعب أغلب الوقت في منطقة وسط الملعب.. ولا يوجد ما يستحق الذكر حتي حانت اللحظة الحاسمة في الدقيقة31 حين يتمكن لاعب الجونة حسن جمعة من هز شباك عبدالواحد السيد حارس الزمالك بقدمه اليسري إثر تسديدة لضربة حرة من خارج حدود المنطقة مرت بمهارة فائقة من فوق الحائط البشري الزملكاوي. ويكون هذا الهدف بمثابة نقطة تحول حاسمة في اللقاء, فقد اتسم الأداء من الجانبين بالسرعة والقوة.. وينقذ القائم الأيمن لمحمد عبدالمنصف حارس الجونة هدفا محققا للزمالك, بعدما أرسلها حسين ياسر عرضية من الجهة اليسري لتجد شيكابالا الذي هيأها بمهارة إلي حسن مصطفي الذي سددها أرضية قوية في العارضة في الدقيقة.24وينال حسن مصطفي بعد التسديدة الرائعة إنذارا لعدم التزامه بتعليمات الحكم الأوغندي مفتاح فريدريك, ويتحرك شيكابالا في كل اتجاه, لكن لم يحالفه التوفيق.. وتتصدي العارضة لهدف زملكاوي ثان إثر إطلاق عمر جابر قذيفة مفاجئة من خارج المنطقة.. وبمرور الوقت يصبح الهجوم من جانب واحد تقريبا, خاصة بعد مشاركة عمرو زكي مهاجم الزمالك بديلا لمحمد إبراهيم لاعب الوسط في الدقيقة..73 يقابل هذا دفاع مرتب منظم من الجونة.. وينال أحمد حسن دروجبا إنذارا للخشونة في الدقيقة..24 وبسبب عدم التركيز تضيع كل جهود التعويض للأبيض إلي أن ينتهي نصف المباراة الأول. شوط المفاجآت وتنطلق أحداث النصف الثاني والأخير من اللقاء.. ويهاجم الزمالك بكل خطوطه تاركا دفاعه مكشوفا مما يوجد خطورة كبيرة علي مرماه عند الهجمات المرتدة والتي من إحداها انفرد أحمد حسن دروجبا وكاد يسجل حيث تمر كرته العرضية القوية بجوار المرمي مباشرة. ويهدر عمرو زكي أولي فرص فريقه للتهديف في الشوط الثاني في الدقيقة الرابعة, ووضح من خلال تحركاته ولمساته أنه غير جاهز تماما للمشاركة, ولايزال أمامه الكثير للعودة إلي سابق عهده من الجاهزية فنيا وبدنيا. ويلجأ لاعبو الجونة إلي الانتشار الواعي في منطقة وسط الملعب, مما يغلق المنطقة تماما أمام فريق الزمالك, غير أن ما رجح الكفة تلك الانطلاقات الإيجابية من الجهة اليمني لحازم إمام الصغير الذي اندفع في الدقيقة الـ20 وأرسلها أرضية لشيكابالا الذي سددها سريعة بقدمه اليمني محرزا هدف التعادل. وأصبح اللقاء مفتوحا, والمساحات شاغرة, وإن تبدو رغبة الزمالك في الهجوم وإحراز الأهداف هي الأقوي, يقابله تراجع واضح للاعبي الجونة خاصة بعد التعزيز الدفاعي بمشاركة شوقي السيد بديلا لرامي عادل, وتتوالي التسديدات والهجمات المكثفة الزملكاوية من كل الأنحاء. ولم يتخل أنور سلامة المدير الفني المحنك لفريق الجونة عن حلمه المشروع بالفوز.. حيث المفاجأة بإشراك المهاجم الإفريقي دانييل في الدقيقة الـ30 بديلا لعرفة السيد. وبينما السيطرة للجانب الأبيض, إذا بكرة ثابتة من خطأ زملكاوي يهدي اللاعب الغاني صامويل أوكران نجم الجونة أمس فرصة ذهبية للتسجيل يستثمرها بنجاح برأسه محرزا هدف التفوق للجونة في الدقيقة الـ35وسط دهشة وذهول مدافعي الزمالك. وعبثا يحاول حسام حسن إنقاذ الموقف, فيشرك الجزائري محمد عودية في الدقيقة الـ37 بديلا لعمر جابر, ولكن بعد أن فات القطار, فقد طاشت التمريرات, وصار الارتباك هو سيد الموقف, وهو ما كان يقابله من جانب الجونة التركيز والهدوء, ولم تكن المهمة صعبة في الحفاظ علي الفوز في الدقائق المتبقية من زمن اللقاء الذي انتهي بحصول الجونة علي أغلي ثلاث نقاط له هذا الموسم, بينما خسر الزمالك ثلاث نقاط ماسية كان في أحوج ما يكون لها من أجل تدعيم مشواره في الحفاظ علي القمة, وإحراز لقب الدوري هذا الموسم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل